مخاوف من اتخاذ "داعش" 850 طفلاً من ذويه "دروعاً بشرية"

مخاوف من اتخاذ "داعش" 850 طفلاً من ذويه "دروعاً بشرية"

قال مراسل قناة RT الروسية في الحسكة، بأن هناك هدوءاً حذراً في منطقة سجن غويران ومحيطه بالحسكة حالياً.

وكانت المنطقة شهدت اشتباكات دامية بين قوات سورية الديقراطية وعناصر من داعش الإرهابي المُستَثمَر أمريكياً منذ الخميس الماضي أودت بأرواح عشرات من المقاتلين السوريين وضحايا مدنيين وجرحى، فضلاً عن نزوح آلاف من السوريين من المنطقة.

 هذا وأسفرت الاشتباكات عن تصفية نحو 16 عنصراً على الأقل من إرهابيي داعش.

وأفاد مراسل RT بوجود أنباء عن هدنة بين قسد وداعش، بسبب وجود 850 طفلاً قاصراً من ذوي داعش كانو محتجزين في مركز بالقرب من سجن الصناعة.

ولفت المراسل إلى وجود مخاوف من قيام التنظيم الإرهابي باتخاذ الأطفال دروعاً بشرية أو تفخيخهم لتنفيذ عمليات إرهابية.

معلومات إضافية

المصدر:
روسيا اليوم + وكالات
No Internet Connection