العراق ينوي إجلاء مهاجريه الراغبين بالعودة من حدود بيلاروسيا

العراق ينوي إجلاء مهاجريه الراغبين بالعودة من حدود بيلاروسيا

أعلنت حكومة العراق أنها تعتزم إجلاء مواطنيها الراغبين في العودة لوطنهم الذين وجدوا أنفسهم عالقين بين آلاف المهاجرين الآخرين عند حدود بيلاروسيا مع جيرانها الأعضاء في الاتحاد الأوروبي.

وقال وكيل نائب وزير الهجرة والمهاجرين في العراق، كريم النوري، في حديث إلى وكالة «سبوتنيك» الروسية اليوم الأربعاء، متحدثاً عن أزمة المهاجرين المتصاعدة عند حدود بيلاروسيا والاتحاد الأوروبي: «سننقل من يريد العودة إلى العراق، وسنقوم بتسهيل ذلك من خلال السفارة العراقية في روسيا لأن العراق ليس لديه سفارة في بيلاروسيا».

وتابع: «ظاهرة سفر العراقيين إلى بيلاروسيا بدأت منذ أشهر، وهناك عصابات ومافيات لتهريب العراقيين باتجاه ليتوانيا وبولندا ومن ثم إلى أوروبا، وهناك مشاكل بين الاتحاد الأوروبي وبيلاروسيا، مما جعل بيلاروسيا تضغط عليهم (الأوروبيين) من خلال إدخال العراقيين ودفعهم باتجاه الغابات والمناطق بين بيلاروسيا وليتوانيا».

ولفت النوري إلى أن الحكومة العراقية شكلت لجنة مشتركة بين وزارتي الخارجية والهجرة وجهاز المخابرات ومديرية الأحوال المدنية في وزارة الداخلية، وتم من خلال سلطة الطيران المدني إيقاف حركة المسافرين إلى بيلاروسيا، كما طالبت بغداد الدول الأخرى عدم السماح بسفر العراقيين إلى بيلاروسيا.

وأشار المسؤول إلى أن هذا القرار جاء كـ«مبادرة حسن نيرة» من قبل حكومة بغداد للاتحاد الأوروبي بعد تهديده بفرض عقوبات على العراق بسبب الهجرة غير الشرعية.

معلومات إضافية

المصدر:
سبوتنيك
No Internet Connection