ارتفاع معدلات السرقة في الولايات المتحدة بشكل غير مسبوق

ارتفاع معدلات السرقة في الولايات المتحدة بشكل غير مسبوق

مع استمرار البطالة التي وصلت إلى مستويات تاريخية في الولايات المتحدة بسبب الأزمة الاقتصادية المترافقة مع جائحة كورونا، يلجأ عدد متزايد من الأمريكيين إلى السرقة من المتاجر، بحسب تقارير إعلامية أمريكية.

وكشف مسح أجراه مكتب الإحصاء الأمريكي في أواخر تشرين الأول وأوائل تشرين الثاني، أن ما يقرب من 1 من كل 8 بالغين أمريكيين (أكثر من 25 مليوناً) لم يكن لديهم، في بعض الأحيان أو في كثير من الأحيان، ما يكفي من الطعام في الأسبوع الماضي.

وذكرت صحيفة "واشنطن بوست" أن السرقة من المتاجر ارتفعت بشكل ملحوظ في المناطق ذات نسبة البطالة المرتفعة.

وقال فابيان تيبورسي، الرئيس التنفيذي لشركة Compliant IA، التي تؤمّن برامج منع الخسارة لتجار التجزئة، إن "هناك علاقة تاريخية بين البطالة والسرقة".

وفي فيلادلفيا، زادت تقارير سرقة التجزئة بحوالي 60٪ في آذار، وظلت عند مستويات متضخمة حتى تموز على الأقل، وفقاً لبيانات الشرطة.

كما أظهرت دراسة جديدة أجراها موقع Business.org أن 40٪ من أصحاب الأعمال الصغيرة يقولون إن سرقة المتاجر قد زادت منذ بداية الوباء.

وخلال الأشهر الثمانية الأولى من الوباء، كان هناك ارتفاع بنسبة 222٪ في عمليات السطو، وفقاً لبيانات قسم الشرطة التي حصلت عليها صحيفة "نيويورك تايمز".

No Internet Connection