مجلس الاتحاد الروسي يتبنى بالاجماع قرارا يمنح بوتين الحق في إرسال قوات إلى قره باغ

مجلس الاتحاد الروسي يتبنى بالاجماع قرارا يمنح بوتين الحق في إرسال قوات إلى قره باغ

تبنى مجلس الاتحاد الروسي، بالإجماع قرارا يمنح الرئيس، فلاديمير بوتين، الحق في إرسال قوات روسية إلى قره باغ اعتبارا من 10 نوفمبر، فضلا عن الأسلحة والمعدات العسكرية الضرورية.

 

وجاء في نص القرار: "إعطاء الموافقة لرئيس روسيا الاتحادية على إرسال وحدة عسكرية من القوات المسلحة لروسيا الاتحادية، مزودة بالأسلحة والمعدات العسكرية اللازمة إلى ناغورنو قره باغ، اعتبارا من 10 نوفمبر 2020، وذلك وفقا لما نص عليه البيان المشترك لرئيس جمهورية أذربيجان ورئيس وزراء جمهورية أرمينيا ورئيس الاتحاد الروسي الموقع يوم 9 نوفمبر 2020 من أجل تنفيذ اتفاقات وقف إطلاق النار وغيرها من الأعمال القتالية من الجانبين الأذربيجاني والأرمني، ومن أجل تجنب الموت الجماعي للسكان المدنيين في ناغورنو قره باغ وإلحاق أضرار جسيمة بالمنشآت المدنية".

وفي وقت سابق اليوم، قال رئيس لجنة مجلس الاتحاد (مجلس الشيوخ، وهو المجلس الأعلى للبرلمان الروسي) للتشريع الدستوري، أندريه كليشاس، إنه يتعين على الرئيس أن يطلب الإذن من مجلس الشيوخ بالبرلمان، لمدة خمس سنوات لقوات حفظ السلام الروسية في قره باغ، نظرا لأن تمركزهم هناك سيكون "لفترة طويلة".

No Internet Connection