موسكو تنتظر تنفيذ ما وعد به الرئيس الأذربيجاني

موسكو تنتظر تنفيذ ما وعد به الرئيس الأذربيجاني

قالت وزارة الخارجية الروسية إن موسكو تنتظر تنفيذ ما وعد به الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف بشأن التحقيق في حادثة إسقاط مروحية روسية وتحميل المذنبين مسؤولية ما وقع.

ويأتي تصريح الخارجية الروسية تعليقا على ما ورد على لسان السفير الأذربيجاني، بولاد بلبل أوغلو، أمس الخميس، حيث قال «إنها حرب وفي الحرب كل شيء يمكن أن يحدث»، تعليقا على حادثة إسقاط الجيش الأذربيجاني لمروحية روسية من نوع «مي-24» فوق الأراضي الأرمنية.

وقالت الخارجية الروسية: «إننا ننتظر تنفيذ ما وعد به الرئيس (الأذربيجاني إلهام) علييف بالتحقيق ومعاقبة المذنبين، ونأمل أن الجانب الأذربيجاني لن يسمح لنفسه بعد الآن بأي تصريحات غامضة فيما يتعلق بالحادث المأساوي».

وأوضحت الخارجية أنه «لو التزمت روسيا بمبدأ (الحرب كما في الحرب وكل شيء يمكن أن يحدث)، لكان الرد على حادث المروحية مي-24 ساحقاً»، مضيفة أن موسكو «تفهمت باكو حول الاعتراف بالذنب والاعتذار».

No Internet Connection