غاتيلوف: نريد أن نعرف جديد المبادرة الفرنسية
«لا نرفض شيئاً، لكننا نريد أن نعرف ما هي القيمة المضافة»

غاتيلوف: نريد أن نعرف جديد المبادرة الفرنسية

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي غينادي غاتيلوف، في حديث لوسائل إعلام، أن موسكو لا ترفض المبادرة الفرنسية حول التسوية السورية، بل تسعى إلى معرفة الجديد فيها.

وقال غاتيلوف: «لا نرفض شيئاً، لكننا نريد أن نعرف ما هي القيمة المضافة، وما هو الجديد، وكيف يمكن أن يؤثر على تنشيط العملية السياسية».
في الوقت ذاته أشار الدبلوماسي الروسي، إلى أن الهيئات الموجودة حالياً - وخاصة المجموعة الدولية لدعم سورية التي تم في إطارها إنشاء مجموعتين للشؤون الإنسانية ولشؤون نظام وقف إطلاق النار- تعملان بشكلٍ فعَّال للغاية.
يذكر أن فرنسا كانت قد تقدمت بمبادرة لإنشاء مجموعة اتصال حول سورية. ومن المتوقع أن تضم هذه المجموعة الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي، ويهدف عملها إلى الانتقال إلى المرحلة السياسية لتسوية النزاع في سورية.

No Internet Connection