مؤشرات وول ستريت (ما عدا ناسداك) تغلق على ارتفاع نهاية الثلاثاء

مؤشرات وول ستريت (ما عدا ناسداك) تغلق على ارتفاع نهاية الثلاثاء

عكست وول ستريت مسارها في وقت متأخر من اليوم الثلاثاء، مع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 ومؤشر داو جونز يتجهان إلى المنطقة الإيجابية من خلال جرس الإغلاق في شد الحبل بين الأسهم التي ازدهرت وسط عمليات الإغلاق وتلك التي ستستفيد أكثر من إعادة فتح الاقتصاد. وكان ناسداك هو مؤشر الأسهم الرئيسي الوحيد في الولايات المتحدة الذي فقد قوته اليوم.

حيث ارتفع المؤشر داو جونز الصناعي 15.66 نقطة أو 0.05 بالمئة إلى 31537.35، وزاد ستاندرد آند بورز 4.87 نقطة أو 0.13 بالمئة إلى 3881.37 ونزل ناسداك المجمع 67.85 نقطة أو 0.5 بالمئة إلى 13465.20.

أسهم النمو الرائدة في السوق، والتي ازدهرت وسط عمليات الإغلاق المرتبطة بالوباء، أثقلت كاهل الأسهم لمعظم اليوم حيث فضل المستثمرون الأسهم التي من المحتمل أن تحقق مكاسب أكبر حيث يسمح نشر اللقاح المستمر برفع القيود الاقتصادية.

ورفض رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول المخاوف التي تثار من أن الدعم الاقتصادي للبنك المركزي يزيد من مخاطر التضخم المتصاعد، وأصر على أن السياسة النقدية التيسيرية للبنك المركزي ستبقى في مكانها «لبعض الوقت»، حسب تعبيره.

وبلغ حجم التداول في البورصات الأمريكية 16.52 مليار سهم، مقارنة بمتوسط 16.06 مليار خلال آخر 20 يوم تداول.

المصدر: رويترز

No Internet Connection