مجلس العموم البريطاني يوجه صفعة لـ كاميرون بإسقاط مشروعه بضرب سورية

مجلس العموم البريطاني يوجه صفعة لـ كاميرون بإسقاط مشروعه بضرب سورية

وجه مجلس العموم البريطاني، الخميس 29/8/2013، صفعة لرئيس الوزراء ديفيد كاميرون برفض أكثرية أعضاء المجلس مشروع الحكومة بالمشاركة في توجيه ضربة عسكرية ضد سورية.
وعلى الفور تعهد رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون باحترام قرار المجلس وعدم تخطي تصويته. وأكد كاميرون إثر التصويت انه يدرك شكوك الرأي العام والبرلمان تجاه العمل العسكري ضد سورية وسيتصرف على ضوء ذلك.
 
وسقطت المذكرة الحكومية بعدما صوت ضدها 285 نائباً مقابل 272 أيّدوها.
 
واثر التصويت أعلن وزير الدفاع البريطاني فيليب هاموند ان لندن لن تشارك في عمل عسكري ضد سورية.
 
وأعلن البيت الأبيض الأمريكي وعقب تصويت البرلمان البريطاني ضد مشروع كاميرون، أعلن انه على الرغم من ذلك، فان الرئيس باراك اوباما سيحدد قراره بشأن سورية "وفقاً للمصالح الأمريكية".
وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إرنست، الخميس 29/8/2013، إن "أوباما ينظر لكل الأمور بحذر قبل اتخاذ قرار الحرب". 
آخر تعديل على الجمعة, 30 آب/أغسطس 2013 15:30

تابعونا على الشبكات التالية!

نظراً لتضييق فيسبوك انتشار صفحة قاسيون عقاباً لها على منشوراتها المتعلقة بالقضية الفلسطينية، ندعوكم لمتابعة قنواتنا وصفحاتنا الاخرى على تلغرام وتويتر وVK ويوتيوب وصفحتنا الاحتياطية على فيسبوك