_
الدور الروسي في تحقيق الأمن الخليجي

الدور الروسي في تحقيق الأمن الخليجي

تشهد العلاقات الروسية الإيرانية الخليجية تغييرات عديدة من الاقتصاد وصولاً إلى تحقيق الأمن والسلام في منطقة الخليج.

العلاقات الإيرانية الخليجية

صرح محمود واعظي، مدير مكتب الرئيس الإيراني، بأن الإمارات «كانت سبّاقة» في العلاقات مع إيران وبادرت إلى تسوية القضايا السياسية معها. وقال واعظي في تصريح صحفي، أدلى به في محافظة سمنان بوسط إيران، إن علاقة إيران مع الإمارات تتغير تدريجياً نحو الأفضل.
كما أشار واعظي إلى أن هناك تغييراً في مقاربة السعودية تجاه إيران، مضيفاً إن السعودية تبتعد تدريجياً عن السياسات المعادية لإيران وخطابها بات أكثر سلمية. واعتبر المسؤول الإيراني أن السعودية والإمارات أدركتا أن أمريكا تسعى إلى نهب أموالهما، مضيفًا إنه ثبت أن أمريكا لم تدعم دول المنطقة في الأحداث الأخيرة. وقال واعظي إن دعم أمريكا للإمارات والسعودية يقتصر على عدة تغريدات على تويتر، وإن أمريكا وضعت ملعقة فارغة في فم السعودية والإمارات.
وأضاف مدير مكتب الرئيس الإيراني إن سياسة إيران تقوم على إقامة علاقات حسنة مع دول الجوار على الرغم من بعض العداء الذي نشهده من بعض الدول.
في الوقت نفسه، بحث نائب وزير الدفاع السعودي، خالد بن سلمان، مع نائب وزير الخارجية الأمريكي للشؤون السياسية ديفيد هايل، أمن المنطقة ومواجهة ما أطلق عليه اسم «سلوك إيران العدائي». وبحث الجانبان مستجدات الأوضاع الإقليمية والدولية.

الدور الروسي

بحث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال زياراته إلى الإمارات والسعودية قضايا التعاون الاقتصادي والملفات الإقليمية، بما فيها سورية مع مسؤولي البلدين.
وأفاد المكتب الصحفي للكرملين بأن المفاوضات تمحورت حول مناقشة قضايا تعزيز التعاون الثنائي في مجالات التجارة والاقتصاد والاستثمار، إضافة إلى تبادل مفصل لوجهات النظر حول القضايا الدولية والإقليمية الملحّة. كما تناولت المباحثات سبل التسوية في سورية وليبيا واليمن، ومكافحة الإرهاب والوضع العام في منطقة الخليج.
وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد أعلن عن المبادرة الروسية خلال افتتاح أعمال الجلسة العامة لمنتدى فالداي للحوار الدولي، حيثُ دعا إلى إنشاء منظمة جديدة لضمان الأمن في منطقة الخليج، تعمل بمشاركة كل من روسيا والصين والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة. وذلك بعد الأحداث الأخيرة التي شهدتها منطقة الخليج مثل حرب اليمن وحرب الناقلات وأزمة مضيق هرمز وهجمات أرامكو وغيرها. وتأتي هذه المبادرة الروسية لتأسيس منظمة للأمن الخليجي في سياق مبادرات الأمن الإقليمي التي تقدمها روسيا، مثل اتفاقية بحر قزوين وغيرها، التي ستعمل على إبعاد شبح الحرب عن هذه المناطق وضمان الأمن والسلام والاستقرار فيها.

معلومات إضافية

العدد رقم:
936
آخر تعديل على الأربعاء, 23 تشرين1/أكتوير 2019 12:52