_
ليبيا: جردة إعلامية أولية لنموذج الناتو في التغيير

ليبيا: جردة إعلامية أولية لنموذج الناتو في التغيير

في خضم المستجدات السياسية الكثيرة تغيب ليبيا عن الإعلام إلاّ ما ندر، ليبيا نموذج التغيير الأمريكي «الأمثل» بمقومات التدخل الخارجي المباشر لتحقيق «الديموقراطية وحماية المدنيين»، ويكون التساؤل: ما أحوال المتنعمين بالديموقراطية في ليبيا اليوم؟!.

نعرض هنا أهم الأخبار وأشملها مما يمكن الحصول عليه بعد التنقيب في مجمل وكالات الأنباء منذ بداية الشهر:
3 آب _ الشرطة الدولية «إنتربول» تطلق تحذيراً دولياً من مخاطر حقيقية بوجود «هجمات إرهابية» بعد فرار الآلاف من سجون العراق وليبيا وباكستان.
4 آب _ بدء إضرابات عمّالية في مرفأي «السدر» و «راس لانوف» لتصدير النفط وذلك احتجاجاً على الأجور المتدنية وغياب ضمانات وبدل إصابات العمل.
5 آب _ أعلنت حركة تطلق على نفسها اسم «حركة الضباط الأحرار» في ليبيا أنها ستعمل على استعادة الثورة من نظام الحكم الحالي الذي جاء عقب إسقاط نظام «معمر القذافي».
6 و 7 آب _ توقف الإنتاج بشكل تام في حقول النفط «السدر» و «آمنة» و«سرتيكا» و «راس لانوف» إثر استمرار إضراب العمّال وحرس المنشآت النفطية.
12 آب _ وزير الداخلية الليبي «محمد الشيخ» يعلن فرار 14 ألف سجين من السجون الليبية منذ إسقاط نظام «القذافي» عام 2011.
13 آب _ مظاهرات كبيرة لـ«أمازيغ» ليبيا في العاصمة طرابلس يطالبون فيها بحق تمثيلهم في كامل مؤسسات الدولة ومراعاة حقوقهم السياسية والثقافية.
 17 آب _ مجموعة من الشباب تعلن إقليم «برقة» إقليماً فدرالياً عاصمته «بنغازي» تحت إدارة ذاتية كاملة ضمن الدولة الليبية. وحدد البيان المذكور الشريعة الإسلامية مصدراً للتشريع في ليبيا مع تشكيل قوى عسكرية لحماية الإقليم وتأسيس مكتب سياسي يتولى إدارة الإقليم.
20 آب _ ليبيا تعلن تعليق الالتزامات التعاقدية لبعض صادراتها النفطية إثر استمرار الإضرابات في الموانئ والحقول الرئيسية. وتبع ذلك إعلان المؤسسة الوطنية الليبية للنفط إن خسائر ليبيا من الاضطرابات المذكورة تقدر بنحو 100مليون دولار يومياً، وإن مجمل الخسائر منذ بداية العام الجاري بلغ 4.5 مليار دولار.
26 آب _ أعلنت وزارة الدفاع الليبية أن الاشتباكات المسلحة مستمرة لليوم الخامس على التوالي بين أفراد من قبيلة «ورشفانة» وسكان في مدينة الزاوية غرب ليبيا، داعياً الأطراف إلى إيجاد حل سلمي.
يذكر أن شهر آب شهد 4 انفجارات في «بنغازي» و «طرابلس» وغيرها، إضافة إلى أكثر من 9 عمليات اغتيال لناشطين وقضاة وشخصيات أمنية واجتماعية وإعلامية، وأكثر من 20 نقطة اشتباك مسلّح بين قبائل وميليشيات حملت السلاح منذ «ثورة» آذار 2011 والجيش والشرطة، فتفرجوا يارعاة الديمقراطية الأمريكية!!