_
نص كلمة الاستاذ عادل نعيسة في المؤتمر الثاني للجبهة الشعبية للتغيير والتحرير

نص كلمة الاستاذ عادل نعيسة في المؤتمر الثاني للجبهة الشعبية للتغيير والتحرير

ألقى الاستاذ عادل نعيسة، عضو رئاسة الجبهة الشعبية للتغيير والتحرير، كلمة في مستهل أعمال المؤتمر الثاني للجبهة الشعبية للتغيير والتحرير المنعقد بدمشق في 5/10/2013 جاء فيها:

بداية أكرر الشكر والتحية والترحيب بالحضور بجميع المسميات التي ذكرها الدكتور علي، لكن سأعتذر، ولربما تشكروني على ذلك لسببين، فمن السفر دواره، وبحجّة أخرى أن ما ذكره الدكتور علي أوفى الكلام حقّه.


أريد الإشارة إلى عنوانين فقط، أتيح لي هذه المرة أن أبقى أطول من المعتاد في المدينة، وبصدق، أختزل الآن صورة رائعة لم أنكرها يوماً، لكن لم أكن أتوقعها بهذا المستوى.


تعلمون أن محافظة اللاذقية باتت ملاذاً للضيوف، ولا أقول للنازحين والمبعدين واللاجئين، لأنه يشق عليّ أن أرى سورية بتلك الصورة، وأتيح، من باب المصادفة وليس القصد، أن أدخل أماكن وأستقبل أناساً لأتعرف على كل السوريين وما زادني اطمئناناً، إطمئناني إلى أنهم يعيشون كضيوف وبين أهلٍ وأحبة.


النقطة الثانية، نحن في المؤتمر الثاني، والغاية من المؤتمرات اللاحقة للتأسيس أن تقوّم ما كان، أي أين أخطأنا وأين أصبنا، ولن أثقل عليكم بهذا لأننا سوف نناقشه مع بعض في مؤتمرنا الكريم هذا، ومهمتها أيضاً أن تستشرف مستفيدة من التجربة بأخطائها وصوابها، ماذا يجب أن نعمل في الفترة القادمة.


كنت أود أن أتكلم عن فهمي للمؤتمر الدولي، لكن أعتذر للأسباب التي ذكرت.. ولكنّي حتماً أتمنى أن يكون هناك مؤتمراً دولياً..
وختاماً، أهلاً وسهلاً بكم .. وشكراً لكل الحضور وجهود الجميع.

 

آخر تعديل على الإثنين, 07 تشرين1/أكتوير 2013 23:08