_

عرض العناصر حسب علامة : الجلاء

كانوا وكنا

تاريخ مدينة حلب مليء بمحطات مغيبة من تاريخ الحركة الشعبية في النصف الأول من القرن العشرين،

 

كانوا وكنا

تعد قلعة دمشق الواقعة في الركن الشمالي الغربي من أسوار المدينة من أهم معالم فن العمارة العسكرية القديمة في سورية، 

رسالة إبراهيم هنانو البلشفية

قبل 100 عام، كان القائد الوطني إبراهيم هنانو يقود الثورة مع رفاقه ضد الاستعمار الفرنسي في الشمال السوري.

كانوا وكنا

كان الشيوعيون في عداد لجان العمال ومنظمي معارك المتاريس ضدّ الاستعمار الفرنسي في شوارع حلب،

كانوا وكنا

ارتبط اسم ثانوية التجهيز في دمشق «جودت الهاشمي حالياً» بنضال الطلاب ضد الاستعمار الفرنسي من أجل الجلاء.

كانوا وكنا

شارك أبناء حي الميدان الدمشقي في معركة ميسلون 1920 والثورة السورية الكبرى 1925 وانتفاضة الجلاء 1945.

القافلة تسير إلى ميسلون

منذ معركة ميسلون 24 تموز 1920، إلى الذكرى المئوية 24 تموز 2020، تسير القوافل إلى ميسلون، حيث ضريح وزير الحربية الشهيد يوسف العظمة.

على درب يوسف العظمة سائرون

ولد يوسف العظمة في حي الشاغور 9/4/1884. تعلّم في المدارس العسكرية وتخرج منها ضابطاً، وأتقن العربية والتركية والفرنسية والألمانية والإيطالية والإنكليزية.

كانوا وكنا

في الصورة نازك العابد «1887-1959». من وجوه الحركة الوطنية في سورية. 

مئوية الثورات السورية ضد الاستعمار

«في أحلك أيام الانتداب الفرنسي، لم تنجُ سورية من لذع أقلامهم. مع أنها رفعت راية الكفاح ضد المستعمر طوال ربع قرن، وقدمت على مذبح الوطنية مائة ألف شهيد» أمين الأعور، جريدة النداء 7 حزيران 1959