_
بلاغ صادر عن لقاء اليساريين في اسطنبول 23 أيلول

بلاغ صادر عن لقاء اليساريين في اسطنبول 23 أيلول

صدر عن اللقاء المشترك الذي عقد في اسطنبول بين قوى اليسار التركي والجبهة الشعبية للتغيير والتحرير في سورية البلاغ التالي:

 

نحن الحاضرون والمشاركون في هذا اللقاء والمنعقد في اسطنبول بتاريخ 23/9/2011، نعلن وقوفنا الثابت والأكيد إلى جانب الشعب السوري في مطالب حراكه المحقة، وفي دفاعه عن وحدة سورية واستقرارها وسيادتها وندين متحدين أي تدخل خارجي وبأية صيغة كانت، ومن أية جهة في الشؤون الداخلية السورية، ونتوجه بالدعوة المخلصة لجميع القوى صاحبة العلاقة بإيقاف العنف المدان إن كان من طرف السلطة أو من طرف المجموعات المسلحة، والشروع بالحوار الجدي والحقيقي الذي يعتبر المخرج الآمن الوحيد من الأزمة لإنجاز تغيير حقيقي يلبي طموحات الشعب السوري..

يعبر المشاركون في الاجتماع عن قلقهم واستنكارهم للمواقف الرسمية التركية تجاه سورية، وسياساتها المتعلقة بالدرع الصاروخي على أراضيها، وبالحملة العسكرية المستمرة ضد الشعب الكردي في جنوب شرق تركيا.

يؤكد المشاركون الرغبة المشتركة في تعميق العلاقات الكفاحية بين شعوب المنطقة، وقوها الشريفة من أجل سيادتها ونيل حقوقها.

القوى الموقعة:

عن الجانب السوري: الجبهة الشعبية للتغيير والتحرير التي تتضمن كل من:

الحزب السوري القومي الاجتماعي ممثلاً برئيسه د. علي حيدر

اللجنة الوطنية لوحدة الشيوعيين السوريين.

عن الجانب التركي:

حزب السلام والديمقراطية.

حزب الشعب الكادح.

الحزب الاشتراكي.

الحزب الديمقراطي الاشتراكي.

منظمة الحرية الاجتماعية.

حزب العمل.

حزب بيوت الشعب.

الحزب الاشتراكي للمضطهدين.

منظمة المستقبل الاشتراكي.

حزب الحرية والتضامن.

ويمثل هذه الأحزاب في البرلمان التركي ست وثلاثون نائباً.

 

بتاريخ: 23/9/2011

آخر تعديل على الأربعاء, 06 تشرين2/نوفمبر 2013 15:39