_

فيسبوكيات

نفتتح فيسبوكيات هذا الأسبوع ببوست تهكُّمي متداول على الصفحات العامة والخاصة عن مجمل الوضع، المعقد والمتشابك، الذي يعيشه السوريون، يقول البوست:

• «ساعة رايحين ع الانهيار.. وساعة رايحين ع المجاعة.. وساعة رايحين ع الحرب.. حددوا لوين رايحين حتى نعرف شو بدنا نلبس؟!».
حول حديث مدير تنظيم قطاع الكهرباء والاستثمار في وزارة الكهرباء، بأن «الحكومة تدفع نحو 3 مليارات ليرة سورية صباح كل يوم، تكلفة الوقود اللازم لتشغيل محطات التوليد لإنتاج الطاقة الكهربائية»، علق بعض المواطنين بما يلي:
• «هذا الرقم خرافي قياساً بالواقع ومن المعيب الاستهتار بالقوى العقلية للمواطنين التي تصلهم الكهرباء لثلاث ساعات وصل وثلاثة قطع نهاراْ واثنتان وصل واثنتان قطع ليلاً».
• «ويا ريت عم تجي قوية.. الغسالة ما بتشتغل والبراد انضرب والله أعلم كم براد للناس انضرب عيشة بتقرف».
• «يمكن الرقم مبالغ به بين ساعات الوصل والفصل وأكتر شي الفصل ضمن ساعات الوصل والحالة يومياً بتكرر».
حول كشف وزير التربية، بأنه «سيتم تطبيق نظام الباركود في العملية الامتحانية هذا العام» علق البعض بما يلي:
• «على الأقل نضمن عدم انقطاع الاتصالات والإنترنت...».
• «هنن يأمنو مدافئ جيدة غير مستهلكة للمدارس وبعدين يفكرو بالتطوير».
حول قرار إلغاء امتحان إحدى مواد السنة الخامسة «نسائية»، في كلية الطب في جامعة دمشق، بسبب كثرة الأخطاء!، علق البعض بما يلي:
• «الأخطاء بالأسئلة يعني الطلاب منتبهين للأغلاط مو الطلاب وراقن كلها أغلاط في فرق.. لو ما كانوا منتبهين ما لغوا الامتحان..».
• «معقول هیك خطأ بجامعه دمشق وطب كمان.. والنعم والله».
حول ما ورد على صفحة الحكومة «تم التأكيد على إعداد خارطة زراعية تحدد مقوّمات كل منطقة زراعياً، وإجراء مسح للمنشآت الزراعية المتوقفة عن العمل ومحفزات إعادة إقلاعها وتحديد احتياجات المزارعين من البذار والأسمدة والنخالة والأعلاف والمحروقات، ليصار إلى تصويب آلية الدعم المقدمة»، علق بعض المواطنين بما يلي:
• «لازم تنهوا التقنين بقا هلكتونا».
• «اجتماعات من دون أي تغير شيء أفضل بل العكس أصبح الوضع أصعب مما كان عليه العام الماضي نريد عمل لا أقوال وقرارات واجتماعات نريد أن نعيش فقط».
• «أي تشجيع هذا تحكون عنو.. إذا لسا محصول الموسم الفات على قلب الفلاحين..».
ونختم مع بوست تهكمي معمم ومتداول عبر الصفحات العامة والخاصة أيضاً، عن بعض التصريحات الرسمية، يقول:
• «في نوع من الوزرا مجرد ما يقولولنا لا داعي للقلق! منحس بالهلع!!».
وناقل الكفر ليس بكافر

معلومات إضافية

العدد رقم:
948

قد يهمك قراءة إحدى المقالات التالية