_
هل تسلم واشنطن زمام قيادة العالم للصين؟
لينغ شانغ لي لينغ شانغ لي

هل تسلم واشنطن زمام قيادة العالم للصين؟

تأثير العلاقات الصينية ـ الامريكية على المسرح العالمي في تزايد مستمر، حيث أصبح من الصعب تجاهلها كعامل مؤثر في الاعمال التجارية العالمية. وقد دفعت الزيارة التي قام بها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للصين مؤخرا الى توصل البلدين الى اتفاق حول سلسلة من القرارات الهامة، كما توصلت الصين وأمريكا الى تعاون عملي غير مسبوق بتوقيع اتفاقات تجارية بقيمة 253.5 مليار دولار أمريكي، ما يعكس فوز التعاون المربح للجانبين. وعلى الرغم من ذلك، مازالت هناك شكوك واتهامات كثيرة في الداخل الامريكي حول زيارة ترامب للصين، حيث اتهمت صحيفة نيويورك تايمز المعروفة بانتقاداتها المستمرة لترامب بأن الاخير سلم القيادة العالمية الامريكية لدولة أخرى.

الصين ليست بديلا عن امريكا بالنسبة لقادة العالم، لأننا نعيش في العصر الذي يتراجع فيه "سياسة السلطة" ويرتفع فيه "سياسة القواعد"، كما تشهد ومسؤوليات القادة تغيرات هامة أيضا، حيث أن زعيم العالم ليس من يتمتع بالسلطة والقوة فقط، ولكنه ينبغي أن يتحمل مسؤوليات القيادة العديدة أيضا، والاكثر اهمية هو توفير السلع العام الدولية.

تنويه: إن الآراء الواردة في قسم «تقارير وآراء» لا تعبِّر دائماً عن السياسة التحريرية لصحيفة «قاسيون» وموقعها الإلكتروني