_

عرض العناصر حسب علامة : اللاجئين السوريين

د.جميل: قضية اللاجئين قضية إنسانية ما فوق سياسية

أكد رئيس منصة موسكو للمعارضة السورية، وأمين مجلس حزب الإرادة الشعبية، د.قدري جميل، أن قضية اللاجئين السوريين هي قضية إنسانية ما فوق سياسية يجب ألا يتم تجييرها لخدمة المصالح والشعارات السياسية، وينبغي أن تخضع جميع الاعتبارات السياسية لمصلحة تخفيف معاناة السوريين.

سيعودون وسيملؤون ساحات الوطن... تصريح صحفي من منصة موسكو

أطلقت روسيا يوم الأربعاء الماضي مبادرتها حول إنشاء مركز لاستقبال اللاجئين السوريين العائدين إلى بلدهم، وأردفت ذلك خلال الأيام التالية بجملة تحركات دبلوماسية مع الدول التي تضم أكبر عدد من اللاجئين السوريين وبالتنسيق دائماً مع مؤسسات الأمم المتحدة وخصوصاً المفوضية العليا للاجئين. ورداً على هذه الخطوة بدأت جهات متعددة محلية وخارجية هجوماً بات معتاداً على روسيا مع كل خطوة جديدة تسير بها صوب الحل السياسي في سورية. وفي هذا السياق فإنّ جبهة التغيير والتحرير ومنصة موسكو للمعارضة السورية تبين موقفها من هذه المبادرة بالنقاط التالية:

افتتاحية قاسيون 871: سيعودون والعَودُ أحمدُ

كانت وما زالت مشكلة عمليات النزوح واللجوء التي جرت في البلاد أحد الجوانب الأكثر مأساوية في الأزمة السورية، وباتت هذه المشكلة التي طالت الملايين من السوريين، كغيرها مجالاً لقوى دولية وإقليمية وحتى محلية للعبث بالشأن السوري.

السلطات اللبنانية تزيل مخيماً للاجئين السوريين دون تأمين بديل: 60 عائلة تحت جنح الظلام والمطر!

فوجئ اللاجئون السوريين في مخيم الدَّلهميَّة في البقاع – قرب مدينة زحلة ومعروف برقم 027 – بعد منتصف ليل الأحد 24 كانون الأول 2017 (صباح الاثنين) باقتحام جهات أمنية لبنانية لمخيمهم، طالبين منهم إخلاءه فوراً. ولم تُجدِ نفعاً توسلات العائلات التي قوامها نحو 300 إنسان بتأجيلهم أو إمهالهم ريثما يجدوا مأوى بديلاً، فاضطروا إلى الانصياع وترك المخيم على عجل.

 

ارتفاع وتيرة عودة اللاجئين السوريين من الأردن

ارتفعت، مؤخراً، وتيرة عودة اللاجئين السوريين الطوعية من الأردن إلى مناطق الجنوب السوري، وذلك مع استمرار حالة الهدوء في هذه المناطق منذ قرابة الشهرين ضمن اتفاق لوقف إطلاق النار.

كاميرا اللاجئين تغير مهمتها

من سيئ إلى أسوأ هو واقع حال اللاجئين السوريين في المنافي القريبة والبعيدة، وفي المخيمات الحدودية، أو في داخل بلدان اللجوء ومدنها، وفي كل مرحلة تتغير طبيعة تسليط الضوء الإعلامي على معاناة هؤلاء السوريين تبعاً للظرف السياسي.