_
سالم دهش سالم دهش

لمصلحة من تصفية الحزب؟

عندما يخبرني احدهم على الهاتف: أنت وضعت نفسك خارج الحزب لأنك حضرت حفل توقيع ميثاق شرف الشيوعيين السوريين.

... وعلى هذا الأساس سأورد وأبين لصديقي ناقل الخبر ماقاله الرفيق لينين: (عضو الحزب سيد الحزب ومسؤول عنه بصورة تامة وليس منفذاً للقرارات فقط).
وهذا ما يؤكد صحة ماقلته في حفل توقيع الميثاق: نحن أسياد الحزب.
إن الحالة القائمة ياصديقي ليست أحزاباً بل أطراً.
عندما يقولون إنك وضعت نفسك خارج الحزب: يعني خارج الأطر.
إن الحياة أكبر من عقليتكم التصفوية الصفراء. وعلى هذا الأساس جاء ميثاق شرف الشيوعيين السوريين الذي نتبناه ويتبناه كل يوم رفاق جدد يؤمنون ويناضلون من اجل وحدة الشيوعيين السوريين. ويعتبرون أنفسهم أسياد الحزب وليس مريدين أو تابعين لأحد بل سيوحدون حزبهم على أساس الماركسية اللينينية وتطور العلم والحياة وسيرفعون شعار حزبهم العظيم (الدفاع عن الوطن والدفاع عن لقمة الشعب والحفاظ على وجه حزبهم المستقل).

معلومات إضافية

العدد رقم:
179