_
بيان مشترك من إيران وروسيا وتركيا عن اللقاء الدولي حول سورية في أستانا

بيان مشترك من إيران وروسيا وتركيا عن اللقاء الدولي حول سورية في أستانا

14 و15 أيار 2018 - الجمهورية الإسلامية الإيرانية وروسيا الاتحادية والجمهورية التركية كضامنِين لمراقبة نظام وقف إطلاق النار في الجمهورية العربية السورية:

 

1- أعادوا التأكيد على التزامهم القوي بسيادة واستقلال ووحدة وسلامة الأراضي السورية. وشدّدوا على وجوب احترام هذه المبادئ دولياً، وعلى تجنُّب أي عمل ينتهكها أو يقوّض إنجازات صيغة أستانا.

2- شدّدوا على أهمية تنفيذ مذكرة إنشاء مناطق خفض التصعيد في الجمهورية العربية السورية المؤرّخة في 4 أيار 2017، والاتفاقيات الأخرى التي تم توصل إليها ضمن إطار عمل صيغة أستانا، وعلى التحقّق والتأكّد من تطوّرات الوضع على الأرض بعد سنة من توقيع المذكرة.

3- أكّدوا على الدور الأساسي الذي تلعبه مناطق خفض التصعيد في الحفاظ على نظام وقف إطلاق النار، وتخفيض مستوى العنف، وتثبيت استقرار الوضع العام في سورية، وشدّدوا على أن خلق هذه المناطق هو إجراء مؤقت ولا ينتهك، تحت أي ظرف، سيادة واستقلال ووحدة وسلامة الأراضي السورية.

4- أكّدوا على الحاجة لتشجيع الجهود التي تساعد جميع السوريين لاستعادة حياة طبيعية وسلمية. وأنّه للوصول إلى هذه الغاية يجب ضمان وصول المساعدات الإنسانية بشكل سريع وآمن ودون معوقات، وتأمين المساعدة الطبية والإنسانية اللازمة، وخلق شروط العودة الآمنة والطوعية للّاجئين والنازحين إلى أماكن إقامتهم الأصلية بالإضافة إلى حرية الحركة للسكان المحليين.

5- جدّدوا عزمهم على محاربة الإرهاب في سورية حتّى استئصال داعش/الدولة الإسلامية في العراق والشام، وجبهة النصرة، وجميع الأفراد والمجموعات والمشروعات والكيانات المرتبطة بتنظيم القاعدة أو داعش، كما حدّدها مجلس الأمن الدولي.

6- رحّبوا بعقد الاجتماع الثاني لمجموعة العمل على إطلاق المعتقلين والمخطوفين وتسليم جثامين الضحايا، إضافة إلى التعرّف على هوية الأشخاص المفقودين من قبل ممثّلي الضامنين الثلاثة بمشاركة خبراء الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر. وأخذوا علماً بتقرير سير أعمال مجموعة العمل، وأعادوا التأكيد على ضرورة استمرار الجهود المشتركة الهادفة إلى بناء الثقة بين أطراف النزاع في سورية. ووافقوا على عقد الاجتماع التالي لمجموعة العمل في أنقرة في حزيران 2018.

7- جدّدوا عزمهم، مسترشدين بأحكام قرار مجلس الأمن الدولي 2254، على مواصلة الجهود المشتركة الهادفة إلى الدفع قدماً بعملية التسوية السياسية، عبر تسهيل تطبيق توصيات مؤتمر الحوار الوطني السوري في سوتشي. ووافقوا، في هذا الشأن، على عقد مشاورات مشتركة لممثليهم رفيعي المستوى مع المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى سورية، وكذلك مع الأطراف السورية، من أجل خلق الشروط لتسهيل بدأ عمل اللجنة الدستورية في جنيف في بأسرع وقت ممكن، والقيام بلقاءات كهذه بشكل منتظم.

8- عبّروا عن امتناهم الصّادق لرئيس جمهورية كازاخستان صاحب السعادة نور سلطان نزارباييف، والسلطات الكازاخية لاستضافة الاجتماع الدولي التاسع الرفيع المستوى حول سورية.

9- قرروا عقد الاجتماع الدولي التالي الرفيع المستوى حول سورية في سوتشي في تموز 2018.

أستانا، 15 أيار 2018

المصدر: الموقع الرسمي لوزارة خارجية كزاخستان

ترجمة قاسيون