_
ترامب: سنغادر سوريا قريبا لندع الأطراف الأخرى تهتم بالأمر

ترامب: سنغادر سوريا قريبا لندع الأطراف الأخرى تهتم بالأمر

قام الرئيس دونالد ترامب بإعلانٍ مفاجئ بأن القوات الأمريكية ستنسحب من سورية، وأشاد ترامب بهزيمة داعش وأكد على ضرورة حماية الحدود وإعادة بناء البنية التحتية "المتداعية".

قال الرئيس ترامب: "سنخرج من سورية قريباً، وندع الآخرين في الوقت الراهن ليتولوا شؤونها".
وجاء هذا في خطابٍ ألقاه اليوم في أوهايو في سياق مبادرته لتطوير البنية التحتية.

وأضاف أن الولايات المتحدة الأمريكية صرفت 7 ترليون دولار في الشرق الأوسط وحسب تعبيره يقوم المتمردون بتفجير كل مدرسة تقوم الولايات المتحدة الأمريكية ببنائها، بالوقت الذي لم يجر تخصيص ميزانيات لبناء مدارس في أوهايو الأمريكية، حيث قال "نبني مدرسة يقومون بتفجيرها قمنا بإعادة بناء المدرسة مع أنهم لم يقوموا بتفجيرها بعد ولكنهم سيفعلون"
وأشار الرئيس إلى الجدار وإلى 32 ألف جندي أمريكي يحرسون الحدود بين كوريا الشمالية والجنوبية بالوقت الذي تفتقر الحدود مع المكسيك لحراسة كهذه، وسأل الجمهور "إلا تلاحظون أن هناك خطأ ما في هذا الأمر؟"
جاءت تصريحات ترامب حول سورية  في سياق ما قاله الشهر الماضي في مؤتمر صحفي مع نائب رئيس الوزراء الأسترالي مالكوم ترنبول، فقد وضح أن الولايات المتحدة جاءت إلى سورية "لسبب واحد وهو التخلص من داعش ومن ثم نعود إلى الوطن وقد حققنا هدفنا إلى حد كبير"

آخر تعديل على الخميس, 29 آذار/مارس 2018 22:35