_
تصاعد الدعوات لحل سياسي ليبي

تصاعد الدعوات لحل سياسي ليبي

جددت الجزائر ومصر وتونس رفضها الثلاثاء 06 حزيران/يونيو 2017 في العاصمة الجزائرية لأي تدخّل" وللخيار العسكري في ليبيا وشدّدت على التزامها بالتوصل إلى حلّ سياسي للنزاع في البلاد، بحسب ما نقلت وكالة أنباء الجزائر.

وأوضحت الوكالة أن وزراء خارجية الدول الثلاث أقروا إثر اجتماع في العاصمة «إعلان الجزائر» من أجل تسوية شاملة في ليبيا.

وجددت الجزائر ومصر وتونس التأكيد على "رفضها التدخل الخارجي والخيار العسكري لمعالجة الأزمة عبر الحوار الشامل".

كما حذرت من أن «تردي الأوضاع له انعكاسات على أمن واستقرار ليبيا والمنطقة برمتها تصب في مصلحة الجماعات الإرهابية وتمنح لها مجالا لتوسيع أنشطتها الإجرامية».

ويذكر أن مصر وتونس والجزائر بالقلق لانعدام الأمن على حدودها مع ليبيا التي باتت معبراً للجماعات المسلحة، ومهرّبي الأسلحة والعديد من المهاجرين الراغبين في التوجّه إلى أوروبا.