_
الجزائر: القوى السياسية تدعو الجيش لفتح حوار لتجاوز الأزمة

الجزائر: القوى السياسية تدعو الجيش لفتح حوار لتجاوز الأزمة

دعت 46 منظمة وجمعية جزائرية، قيادة الجيش إلى فتح حوار مع القوى السياسية والمجتمعية من أجل إيجاد حل توافقي للأزمة، وعدم إجراء انتخابات الرابع من تموز، التي دعا إليها الرئيس المؤقت عبد القادر بن صالح.

جاء ذلك في بيان عقب اجتماع لها بالعاصمة تحت عنوان «اللقاء التشاوري للمجتمع المدني إسهاما فى حل الأزمة السياسية للبلاد».

وورد في الوثيقة «ندعو مؤسسة الجيش الوطني الشعبي، إلى فتح حوار صريح مع ممثلي المجتمع المدني والطبقة السياسية لأجل إيجاد حل سياسي توافقي يستجيب للطموحات الشعبية في أقرب الآجال».

كما أعلنوا «الرفض المطلق» لإجراء الانتخابات الرئاسية في 4 تموز، مع «ضرورة رحيل رموز النظام الحالي تلبية للمطالب الشعبية».