_
رجل الثلج في تراث الشعوب

رجل الثلج في تراث الشعوب

عرفت شعوب متعددة «رجل الثلج» في تراثها، ويختلف ما يقدمه التراث عن الصورة النمطية لبابا نويل، الذي أعطته الشركات الأمريكية لونه الأحمر لأغراض استهلاكية تجارية.

يعرف رجل الثلج في تتارستان باسم كوش باباي ويرتدي زياً أزرق قريباً إلى الأخضر، تقول الأسطورة: أنه يعيش في قرية أسطورية تدعى ياناكورلاي مع مخلوقات الغابة السحرية شايتان الجريح وباتير البطل، يُحي الناس احتفالات على شرفه عند تساقط الثلج الأول. أما في كاريليا فيدعى تالفي أوكو ويعني باللغة الكاريلية «جد الشتاء» الذي يعيش حسب الأسطورة قرب بيتروزافودسك مع مساعديه وحيوانات الرنة والهاسكي، يزور الناس موطنه لتقديم الهدايا مع حلول الشتاء.
في ياقوتيا، يعرف رجل الثلج باسم «إيهي دوول»، بينما تُدعى فتاة الثلج باسم «تشوشهاآن» ويرتدي اللون الأزرق. أما في يامال فيدعى «يامال أيري» ويرتدي زياً أبيض مع ألوان طرفية وذو لحية رمادية. وفي أودمورتيا يدعى «تول باباي» ويرتدي زياً بنفسجياً. يطلق عليه اسم «خيل موتشي» في تشوفاشيا، و«ساآغان أوبوغين» في بورياتيا حيث يرتدي الاثنان أزياء بيضاء مع ألوان مطرزة. أما في أوسيتيا في القفقاس فيطلق عليه اسم «آرتخورون»، أي: رجل النار، ويرتدي زياً بنفسجياً ويرمز للشرف والشمس والسنة الجديدة.
يعرف الروس رجل الثلج باسم «ديد ماروز» أي رجل الصقيع، أما فتاة الثلج فتعرف باسم «سنيغوروتشكا» ويرتديان زياً باللون الأزرق الغامق