_
في الحديث عن ماركس والماركسية
روبرت جاكسون - جامعة مانشستر متروبوليتان روبرت جاكسون - جامعة مانشستر متروبوليتان

في الحديث عن ماركس والماركسية

، 1_ دليل إلى رأس المال لماركس_ ديفيد هارفي

 

من الحركات الاجتماعية ومجموعات قراءة الطلاب، من «رأس المال في القرن الواحد والعشرين» لتوماس بيكيتي، إلى المقالات المنشورة في الفاينانشيال تايمز، تعود كتابات ماركس الاقتصادية لتكون في مركز النقاش مرة أخرى. وأحد العناصر الأكثر ارتباطاً بهذه المناقشات هو: الجغرافي ديفيد هارفي.

استناداً إلى سلسلة محاضراته الشهيرة عبر الإنترنت، «قراءة رأس المال مع ديفيد هارفي»، فقد أصبح رأس المال لماركس في متناول جمهور أوسع. يقود هارفي القراء من خلال دراسة «قوانين الحركة» للرأسمالية، التي هي صعبة (ولكنها مجزية) في كتاب ماركس، ويقدم قراءة مفتوحة ونقدية. وهو يستخلص الروابط بين هذا النص الذي يغير العالم وبين مجتمع اليوم_ مجتمع لا يزال يعاني من هيكلته بعد كل شيء، كنتيجة للأزمة الاقتصادية لعام 2008.

2_ كارل ماركس: حياة القرن التاسع عشر_ جوناثان سبيربر

يعتبر جوناثان سبيربر، وهو مؤرخ ألمانيا الحديثة، ماركس «أكثر من نبي للحاضر». وكما يوحي العنوان، فإن هذه السيرة الذاتية تتحدث عن حياة ماركس في سياق القرن التاسع عشر. إنها مقدمة يمكننا الوصول إليها لتاريخ فكر ماركس السياسي، وخاصة كمنتقد لمعاصريه. يناقش سبيربر ماركس في مراحل حياته المتعددة_ ابن، طالب، صحفي وناشط سياسي_ ويقدم العديد من الشخصيات المرتبطة به. ورغم وجود كتاب «كارل ماركس: حياة!» لفرانسيس وين الشهير، إلّا أن كتابات سبيربر تتمتع بقراءتها ذات المستوى العالي وجذورها في الدراسات التاريخية.

3_ من «حياة السود تهم» إلى «تحرر السود»_ كيانغا ياماتا تايلور

أشار ماركس في كتاباته عن الولايات المتحدة منذ أكثر من 150 عاماً إلى أن: «العامل الأبيض لا يمكن أن يحرر نفسه إذا اعتبر العامل الأسود عدواً له»

يظهر تأثير أفكار ماركس حول العلاقة بين العرق والطبقة في المناقشات حتى يومنا هذا. كتبته الناشطة الأكاديمية كيانغا ياماتا تايلور، التي وصلت إلى مكانة بارزة في حركة «حياة السود تهم» التي انتشرت مؤخراً، وهي عبارة عن قراءة جاءت في الوقت المناسب لأولئك المهتمين بالطرق المختلفة لإعادة العمل بأفكار ماركس في القرن الحادي والعشرين. إنه كتاب خارق، ويربط أصول العنصرية بهياكل عدم المساواة الاقتصادية. بالكثير من الأفكار الماركسية (من بين أمور أخرى) في جعبتها، تدرس تايلور بشكل نقدي: فكرة مجتمع «أعمى الألوان» ونظام الولايات المتحدة لما بعد أوباما.

4_ لماذا كان ماركس على حق_ تيري إيغلتون

في هذا الكتاب الاستفزازي والذي يستحق القراءة، يشكك إيغلتون في معقولية عشرة من الاعتراضات الأكثر شيوعاً على فكر ماركس_ من بينها، أن أفكار ماركس عفا عليها الزمن في مجتمعات ما بعد الصناعة، وأن الماركسية دائماً تقود إلى الاستبداد في الممارسة، وأن نظرية ماركس حتمية وتقوض حرية الإنسان. يغلف إيغلتون دفاعه الحماسي عن أفكار ماركس برؤية أدبية وثقافية وبالكثير من العاطفية والبراعة.

5_ مجلة جاكوبين «Jacobin « وهي (متوفرة على الإنترنت)

في عصر حركات «Occupy» و «taking a knee» و «#MeToo»، اكتسبت مناقشة أفكار ماركس وجودًا متزايدًا على الإنترنت. ومن أبرز الأمثلة على ذلك: المجلة الاشتراكية، والمنصة الإلكترونية Jacobin، التي يحررها باسكار سونكارا، والتي وصل عدد متابعيها حالياً إلى حوالي مليون مشاهد في الشهر.

وهي تغطّي موضوعات من السياسة الدولية والحركات البيئية إلى الإضرابات التعليمية في أوكلاهوما وغرب فرجينيا وحملة بيرني ساندرز الرئاسية، كما أنها مصدر حيوي لكل من يريد معرفة تحليل السياسات المعاصرة التي تأثرت بفكر ماركس.

ترجمة جيهان ذياب