_

المسرح السوري يحقق الجوائز وهو يحتضر!!

لم يكن الإنجاز الجديد على الساحة المسرحية الدولية الذي حققته سورية من خلال فوز فنانيها فايز قزق ونضال سيجري بالجائزة الاولى مناصفة لأفضل ممثل في مهرجان القاهرة الدولي للمسرح التجريبي عادياً بكل المقاييس..

هذا الإنجاز الذي تم من خلال العرض المتميز لمسرحية حمام بغدادي، نص وإخراج جواد الأسدي، كان فعلاً مستحقاً نظراً للأداء الرفيع الذي قدمه كل من الفنانين المتألقين في مهرجان من أقوى المهرجانات التي أقيمت في المنطقة في السنوات الأخيرة، خصوصاً وأن حجم المشاركة الدولية فيه كان كبيراً وغير مسبوق، إذ وصل إلى 50 دولة من بينها فرنسا وإيطاليا وأميركا وروسيا واليابان وغيرها..
وقد جاء هذا الفوز كنتيجة حتمية لتفاعل الجمهور مع العرض من جهة، وإعجاب لجنة التحكيم وإدارة المهرجان بالمسرحية ككل من جهة أخرى، حيث تكاملت العناصر الفنية مجتمعة في هذا العمل الذي يعرف الجميع بأن الظروف التي أحاطت بإتمامه لم تكن مثالية مطلقاً فكانت هذه النتيجة المشرفة التي لم يكن ينتظرها أحد من القيمين على المسرح السوري الذي شهد في السنوات العشر الأخيرة هبوطاً حاداً على جميع المستويات فنياً وإدارياً ومالياً واهتماماً عاماً.
ومن المرجو والمتأمل أن يساهم هذا الإنجاز بتحريك المومياءات الإداراية المتسلطة على المسرح القومي السوري، وأن يحفز المخرجين والممثلين والفنيين على العودة إلى أبي الفنون: المسرح الذي يكاد أن يصبح أثراً بعد عين!!

معلومات إضافية

العدد رقم:
282