_
أهمية الزراعة على القمر

أهمية الزراعة على القمر

عبرت مارغريتا ليفينسكيخ، كبيرة الباحثين في معهد المشكلات الطبية الحيوية في روسيا، عن دهشتها من نقل مواد بيولوجية إلى القمر والحصول على براعم، لأن ذلك يعد مهمة صعبة.

 

وعلقت ليفينسكيخ على هبوط المسبار "تشانغ إه-4" على الجانب المظلم للقمر بنجاح، حيث أرسل عددا من الصور، بما فيها صور عن ظهور براعم بذور قطن "زرعها" هناك.

وتقول ليفينسكيخ إن "تنفيذ مثل هذه التجربة يدهشني ويسعدني، لأنه من الناحية التقنية، فإن عملية إرسال المسبار والإنبات ليست سهلة، وهذا بحد ذاته أمر مثير".

وأشارت عالمة الأحياء إلى أنه يمكن استخدام نتائج هذه التجربة لاحقا في إنشاء دفيئة قمرية. وإذا شيد البشر قاعدة على القمر، فإن الزراعة ستساعد الطاقم. وأضافت أن "وجود الدفيئة ضروري لتغذية الطاقم ودعمه نفسيا. وفي ظل المستوى الحالي للإشعاع والمجال المغناطيسي المنخفض، ليس هناك من يشك في إمكانية الزراعة هناك".