_
الهند تبحث عن سبل لحجب «فايسبوك» و«واتساب» عند الحاجة

الهند تبحث عن سبل لحجب «فايسبوك» و«واتساب» عند الحاجة

أظهرت وثيقة أن الهند طلبت من شركات الاتصالات البحث عن سبل لحجب تطبيقات مثل «فايسبوك» و«واتساب» في حالة إساءة استخدامها.

وكثفت الهند الجهود خلال الأشهر الماضية ضد الرسائل التي يمكن إرسالها إلى أكثر من شخص في نفس الوقت، بعدما اتضح أن البعض يستخدم وسائل التواصل الاجتماعي وتطبيقات الرسائل لنشر الشائعات وإثارة الغضب الشعبي.

ويواجه «واتساب» على وجه الخصوص غضب جهات رقابية هندية بعد انتشار رسائل كاذبة عن طريقه، ما أدى إلى سلسلة من عمليات الإعدام خارج إطار القانون والاعتداءات الجماعية في أنحاء مختلفة من الهند.

وطلبت وزارة الاتصالات الشهر الماضي من شركات تقديم خدمات الاتصالات إلى جانب شركات الهواتف المحمولة والإنترنت «استكشاف الخيارات الممكنة المختلفة».

وجاء في خطاب حكومي بتاريخ 18 تموز (يوليو) الماضي «أنتم مطالبون باستكشاف الخيارات الممكنة المختلفة والتوصل إلى وسيلة يمكن من خلالها حجب انستغرام وفايسبوك وواتساب وتيلغرام وغيرها من تطبيقات الهواتف المحمولة من على الإنترنت».

وامتنعت «فايسبوك»، التي تملك «واتساب» و«انستغرام»، عن التعليق، كما لم ترد «تيلغرام» على طلب تعقيب.

وأفاد مصدر في وزارة الاتصالات الهندية بأن الهدف من الخطاب هو إيجاد سبل لحجب مثل هذه التطبيقات خلال «المواقف الطارئة». وقال «هناك حاجة لحل جيد معقول لحماية الأمن القومي».

والهند هي أكبر سوق «واتساب»، إذ يتجاوز عدد مستخدميه فيها 200 مليون شخص. ويقول التطبيق إن مستخدميه في الهند يرسلون رسائل وصور وفيديوهات أكثر من أي دولة أخرى.