فادي خضر

فادي خضر

email عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

في الانتخابات الرئاسية الجزائرية

في ظل التساؤلات حول صحة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة (76 عاماً)، والمرشح لولايةٍ رابعة، ومقاطعة أحزاب المعارضة الجزائرية للانتخابات المقررة في 17 نيسان القادم، تستعدُّ الجزائر لجملة من الخيارات المطروحة حول مستقبل بلد «الموارد والفقر» على حدٍ سواء..

رياح الحل السياسي والتسويات الميدانية

أعلن إطلاق مؤتمر «جنيف2» بجولتيه الأولى والثانية انتصاراً أولياً للقوى العقلانية الساعية إلى إيجاد حل سياسي يؤمن مخرج آمن من تداعيات الأزمة، على رغم العراقيل التي يستمر المتشددون في وضعها بدءاً من التشكيك في جدوى الحل السياسي وانتهاءً برفع مستوى العنف إلى حدود جنونية في سعيها إلى تحييد المؤتمر عن مهامه الأساسية «منع التدخل الخارجي، إيقاف العنف، إطلاق عملية سياسية»...

لبنان: حكومة تنازلات متبادلة آنياً!

لم يخرج تشكيل الحكومة اللبنانية عن إطار التموضعات الجديدة على الساحة الإقليمية وتحديداً فيما يخص الملفات التي تمس الوضع اللبناني بشكل مباشر كملف الأزمة السورية والعلاقات السعودية الإيرانية

اليمن: «مرآة الخليج العربي» في طور التقسيم

أعلن الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، الاثنين 10/2/2014، اليمن دولة اتحادية مكونة من ستة أقاليم، أربعة في الشمال واثنان في الجنوب. وحسمت لجنة يرأسها الرئيس هادي (والتي كانت قد كُلِّفت بتحديد عدد الأقاليم التي تتكون منها الدولة الاتحادية الجديدة) مسألة عدد الأقاليم والتي وافق عليها أعضاء اللجنة بالإجماع..

الانتخابات واستحقاقات المرحلة المصرية

مازالت مصر تعيش إرهاصات الحالة الثورية، بعد منعطفها الثاني، المتمثل بتنحية تنظيم «الإخوان المسلمين» عن الواجهة السياسية، والتي لا تبدو بقصيرة الأمد، في ظلِّ التحديات الكبرى الماثلة أمام المصريين على صعيد حماية الأمن القومي لمصر، والالتفات للقضايا الداخلية على التوازي..

أوكرانيا والصراع بين المحورين

تعاني دول أساسية في الاتحاد الأوروبي، مثل (البرتغال، أيرلندا، اليونان)، من أزمات اقتصادية متفاقمة، بفعل خضوعها لاتفاقيات الوصاية مع الترويكا الأوروبية «المفوضية الأوروبية، المصرف المركزي الأوروبي، صندوق النقد الدولي» لتبقى هذه الاقتصاديات على شفير الإفلاس.

العدالة بشكلها الملموس..

يتصدّر شعار «العدالة الاجتماعية» معظم البرامج السياسية للأحزاب في العالم, وذلك بسبب أولوية القضية الاقتصاديّة- الاجتماعية، وحضورها اليومي في حياة الناس، فقد أصبح من غير الممكن تحييده أو إخفاؤه حتى من القوى التي تمارس الظلم الاجتماعي.
فلماذا يجري تبنّيه من قوى ذات مصالح طبقية متناقضة؟ وكيف تتعامل هذه القوى مع مضمون هذا الشعار من حيث الممارسة؟

«معارضة» جاهزة.. تحت الطلب!

بلغ التناقض بين أنصار الحرب واللاحرب أن وصل الأمر إلى حد الانقسام الداخلي في الغرب عموماً، وفي أمريكا خصوصاً, ما زاد تخبط الإدارات الغربية، المأزومة أساساً والباحثة عن حلول لأزماتها الداخلية خارج حدودها...

الإرادة الشعبية.. واستعادة الدور الوظيفي

نستطيع اليوم أكثر من أي وقت مضى البرهان على أن نضالات الشيوعيين السوريين على طول العقود الماضية قد أثمرت رؤى صحيحة فيما يتعلق بتراجع الحركة الشيوعية والثورية في العالم وفي بلادنا، وما نتج عنها من انقسامات متوالية، في النصف الثاني من القرن العشرين.

حول «جاستا» وغيره: سكين الحقائق على العنق السعودية..!

جملة من القضايا الداخلية والخارجية تواجه السعودية في هذه المرحلة، بعد أن عاشت المملكة عقوداً من «الاستقرار النسبي» المستند بالأصل إلى مرحلة هيمنة الحليف الأمريكي على المشهد العالمي برمته، لتدخل اليوم في دوامة التغيرات الكبرى المحيطة بها.

No Internet Connection