تحذير
  • JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 194

عرض العناصر حسب علامة : فنزويلا

واشنطن... ومخاوف الحديقة الخلفية

يستطيع أي متابع لنشرات الأخبار اليومية المنشورة حول فنزويلا أن يلاحظ الجهد العالي المبذول من قبل الأدوات الإعلامية الغربية لتغطية ما يجري هناك وتصويره على أنه يمضي باتجاه سقوط البنية الحاكمة.

افتتاحية قاسيون 900: الاشتراكية هي الحل!

«أمريكا لن تصبح دولة اشتراكية أبداً»، كذلك قال دونالد ترامب في خطابه السنوي أمام أعضاء الكونغرس منذ أيام. لم يكتف بذلك، بل وأضاف «نشعر بالقلق لسماعنا دعوات جديدة لقبول الاشتراكية في بلادنا»

 

فنزويلا تحمي أموال نفطها في روسيا

في ظِلِّ تشديد العقوبات الأمريكية، أفادت تقارير: أن شركة النفط الحكومية الفنزويلية «PDVSA»، نقلت الحسابات المصرفية لمشاريع النفط المشتركة إلى مصرف «غازبروم بنك» الروسي، وطلبت من عملائها تحويل أموال مبيعاتها من النفط إلى الحساب الجديد، بمن فيهم شركات «شيفرون» الأمريكية، و«توتال» الفرنسية، و«إيكنور» النرويجية، وغيرهم.

بريطانيا تمنع ذهب فنزويلا عنها!

يحجز بنك إنكلترا على 31 طناً من ذهب فنزويلا، بقيمة 1,2 مليار دولار وذلك بعد أن طالبت حكومة الرئيس الفنزويلي مادورو، البنك المركزي البريطاني بهذه الاحتياطيات الفنزويلية المودعة لديه... ولهذا الامتناع أبعاد قد تطال مركز إيداع الذهب العالمي في لندن.

فنزويلا... وانتهاء حقبة التوازن الدولي السابق

معركة جديدة جرى فتحها دولياً في فنزويلا من قِبل الأمريكيين، بسلوكهم المعتاد من تحريض وإشعال أزمات، لينقسم العالم حولها بين داعمٍ ورافض، وفي مقابل واشنطن تكون موسكو مطفأة الحرائق.

الصورة عالميا

أكدت قمة منتدى «آسيا- أوروبا»، دعمها الجماعي للاتفاق النووي مع إيران، ولخطة العمل الشاملة المشتركة حول البرنامج، مشددة على أن إلغاء العقوبات جزء لا يتجزأ من الخطة.

الصورة عالمياً

تبحث 4 دول في آسيا الوسطى وهي قيرغيزستان وطاجيكستان وكازاخستان وأوزبكستان إطلاق نظام تأشيرات موحد يسمى «فيزا الحرير» على غرار الفيزا الموحدة للدول الأوروبية الـ«شنغن».

الانتصار البوليفاري الجديد .. مازال هشاً

جرت في الـ20 من أيار الجاري انتخابات رئاسية في فنزويلا البوليفارية، أسفرت عن حصول مادورو على ولاية رئاسية ثانية، ليبدأ زعيق ميديا الدولار والديمقراطيات الكرتونية الغربية معتبرةً الانتخابات المذكورة غير شرعية.
حصل مادورو على نسبة 68% من أصوات الناخبين، فيما حصل أقرب منافسيه هنري فالكون على 21% فقط، بنسبة إقبال لم تتجاوز الـ50% والتي تعتبر منخفضة جداً، نظراً لمقاطعة المعارضة لهذه الانتخابات، حيث كانت نسبة الإقبال في الانتخابات السابقة قد بلغت 78% وهي التي حصل فيها مادورو على نسبة 50% فيما حصل منافسه الأقرب حين ذاك ومرشح المعارضة كابريليس على 49%.

الصورة عالمياً

اندلعت مواجهات بين محتجين وقوات الأمن في كييف، بعد تظاهر آلاف الأوكرانيين للمطالبة بإجراء إصلاحات سياسية، أدت إلى إصابة 5 أشخاص بجروح أثناء مواجهات قرب مبنى البرلمان.

إنهم جادون بكسر هيمنة الدولار

المتابع للأخبار الاقتصادية الدولية يمكنه أن يلاحظ ما يمكن أن نسميه «هجوماً منسقاً» على الدولار الأمريكي، في إطار العملية الجارية عملياً، بقيادة القوى الصاعدة عالمياً، لكسر هيمنة واحتكار الدولار بشكلٍ مشترك.




No Internet Connection