عرض العناصر حسب علامة : جامعة حلب

حلب.. وأصبح التعليم الحكومي حلماً

مع صدور نتائج امتحان القبول في كلية الفنون الجميلة– جامعة حلب، ثارت زوبعة من الأسئلة والاحتجاجات حولها، حيث نجح من أصل 450 طالباً تقريباً 27 طالباً فقط، أي بنسبة 6%، هذه النسبة غير المفهومة خاصة لدى مقارنتها مع نسب النجاح في باقي كليات الفنون في الجامعات الأخرى، وخاصة جامعة دمشق التي قبلت نسبة 90% من المتقدمين.

قسم الكيمياء مقبرة.. وسلالم تصحيح تعجيزية

أقامت دائرة الجامعة لحزب الإرادة الشعبية في محافظة حلب ورشة طلابية، تناولت معاناة الطلاب الجامعيين في ظل الأزمة، وما رافقها من أوضاع اقتصادية واجتماعية أثقلت كاهل على الطلاب الذين اتسعت نظرتهم إلى الحياة، وتبدلت أولوياتهم مع بدء هذه المرحلة الدراسية.

مدونة طلابية..

1 - جامعة تشرين
وأساليب بدائية في التصحيح؟
مع بداية دوام الفصل الثاني في جامعات البلاد، يشكو طلاب السنة الأولى قسم اللغة العربية بجامعة« تشرين» باللاذقية من عدم صدور نتائج امتحاناتهم حتى الآن، وحسب المعلومات الأولية التي حصلت عليها «قاسيون» من مصادر مطلعة، فإن عميد الكلية وبسبب كثرة عدد طلاب السنة، يعتزم إصدار هذه النتائج على دفعة واحدة.. ويفيد لسان حال الطلاب إن ذلك أمر غير جائز في ظل التطور العلمي والتكنولوجي.

شكاوى معيدي الآداب بحلب مستمرة!

وصلت إلى «قاسيون» شكوى رفعها واحد من طلاب جامعة حلب الكثر الذين تقدموا إلى مسابقة المعيدين قبل شهور، ويحتج فيها الطالب على وزارة التعليم العالي قائلاً:

جامعة حلب.. شكاوى واعتراضات..!!!

أثارت جريدة الطلبة والجامعات في عددها الأخير العدد /52/ الأربعاء 28/3/2012 قضية الامتحان المعياري للقبول في درجة الماجستير والتساؤلات التي حصلت حول كيفية حصول بعض الطلاب على مقاعد الدراسات العليا (الماجستير) دون وجه حق حيث قامت وزارة التعليم العالي بإلغاء الامتحان المعياري في جامعة حلب بسبب اكتشاف حالتي غش وتم بذلك استبعاد الكثير من الطلاب وحرمانهم من حقهم في الدراسات العليا حسب القرار /231/ الصادر عن وزارة التعليم العالي مؤخراً وتبجحت بوجود قلة ليست قليلة قامت بممارسة الغش في الامتحان وتم معاقبة البقية البرئية لا علاقة لها بالغش واضعاً مصير وطموح 300 طالب على ممسك التلاعب علماً أن قد تم إجراء الامتحان بتاريخ 15/8/2011 وتم إلغاء هذه النتائج ضمناً.

طوابير جامعة حلب

إذا كنت تعتقد أنك تعرف ما هو الطابور الخامس فأنت مخطئ (حتى لو كنت سياسيا مخضرما) ما لم تكن من طلا ب كلية الآداب في جامعة حلب وإذا كانت الذاكرة الشعبية هي الأقدر على استعادة الرموز (حتى السياسية منها) وإعادة توظيفها خاصة في الأزمات (ولو على سبيل الفكاهة)  فيبدو أن طلاب كلية الآداب في جامعة حلب يمتلكون مثل هذه القدرة لأن الطابور الخامس هو الاسم الذي يتندر به هؤلاء على عشرات الشباب والشابات من زملائهم الذين يقفون أمام شباك معتمد الرسوم (لتسديد رسوم العام الجامعي) واستلام الوصل الخاص بذلك ويعتبر الحصول على هذا الوصل المرحلة الأهم في عملية التسجيل .

إيصال التعليم لمستحقيه

منذ سنوات وأهالي المنطقة الشرقية يطالبون بجامعة وتكاد لا تمر مناسبة حتى يكون الطلب الأول هو الجامعة وفعلاً وبعد طول الانتظار تم إحداث جامعة الفرات التي تضم عدة كليات موزعة على المنطقة الشرقية ومقرها الرئيسي في محافظة دير الزور

صفر بالسلوك يلماز غونيه

مع اسم يلماز غونيه في حياتي منذ أن كنت طفلاً صغيراً، فقد كان البطل المفضل لابن عمتي أحمد، كان أحمد يريني صورة يلماز غونيه وهو بزي الكاوبوي في لقطة من لقطاته الشهيرة في أفلام التيرسو التي كان يلعب فيها أدوار البطولة، لكن ذلك لم يكن يتعدى الانبهار بنجم في تركيا وهو يحمل الانتماء الكردي مثلي، كان يستوقف الشباب الكردي آنذاك ويجعلهم يفاخرون به، لكن أي شباب..