عرض العناصر حسب علامة : علوم

الرأسمالية ومسببات المرض

يساعد مجال أعمال الشركات مسببات المرض والآفات على الانتشار حول العالم. الطريقة الوحيدة لإيقاف الجائحة المميتة التالية هي في إنهاء الأعمال الزراعية الرأسمالية كما نعرفها.

كيف تتغيّر الأحكام الأخلاقية بتغيّر اللغة

ما الذي يعرّفنا؟ عاداتنا؟ تذوقنا للجمال؟ ذاكرتنا؟ إذا ما شدّدت لأجيب، فسوف أجيب بالتالي: إن كان هناك أيّ شيء يتواجد في صميمي ويكوّن جزءاً أساسيّاً منّي، فهو بالتأكيد مركز الأخلاق لدي: أي شعوري العميق بالصواب والخطأ.

هل يجب أن نشعر بالسوء لقيامنا بالإيثار؟

سمعت وقرأت في أكثر من مكان عن أنّ الإيثار، أو الغيرية، هي مجرّد ضربٍ من ضروب الوهم والخيال. فوفقاً لهذا الرأي فإنّ الشـخص الذي يقوم بفعل خيّر تجاه الغير بذريعة الإيثار، يبتغي بلا شك مقابلاً لفعله هذا. وليس بالضرورة أن يكون الشيء الذي يبتغيه في المقابل ملموساً، بل يكفي أن يشعر بالرضا حتّى يكون إيثاره فعلاً بمقابل. مثال: قيام إنسانٍ بسداد دين إنسانٍ آخر دون أن يعلم المدين بهوية دافع الدين. الشـخص الذي دفع الدين لا ينتظر من صاحب الدين أيّ مقابل ملموس لكونه لم يعلم بالأساس هوية دافع الدين، لكنّ شعوره بالرضا عن قيامه بما فعل كفيلٌ بتعويضه عمّا دفعه، ولهذا فإنّ الإيثار لم يتحقق هنا لكونه حصل على مقابلٍ لفعله، وعليه فإنّ الإيثار مفهوم خيالي لا يمكن الوصول إليه.

هل يطرح التعرّق السموم حقاً؟

«أنا أمارس رياضة اليوغا في مكان ذو حرارة مرتفعة، وقد أدّى هذا إلى تعرقي الشديد. عندما اعترضت للمسؤولة عن الوضع، أخبرتني بأنّ هذا الأمر مقصود كي نتعرّق أكثر، وذلك لأنّ العرق يطرح السموم في الجسم. هل طرح العرق لسموم الجسم صحيح، أم أنّه مجرّد خرافات؟»

لماذا لا تنفجر أدمغتنا عندما نشاهد فيلماً؟

افرض بأنّك جالس في المنزل على أريكتك بسلام مع كلبك، ثمّ فجأة تحوّل شكل كلبك إلى صحن معكرونة، ثمّ تغيّرت صورة الأريكة أيضاً إلى شيء آخر. افرض بأنّ كلّ شيء حولك تتغيّر صورته باستمرار. لقد بدأت هذه الأشياء بالحدوث بشكل حرفي في بداية القرن العشرين. بدأ الأمر يحدث لآلاف الأشخاص في البدء، ثمّ للملايين حول العالم.

اكتشاف أمراض الدماغ بالبروتين

أظهرت دراسة جديدة نُشرت الثلاثاء الماضي أن باحثين اكتشفوا بروتيناً يمكن أن يساعد في تشخيص الإصابة بمرض الاعتلال الدماغي الرضحي المزمن الذي يشيع بين الرياضيين والمحاربين القدماء وآخرين ممن تعرضوا لإصابات في الدماغ.

«إبرة ذكية» تُسهل العمليات الجراحية

وصل الباحثون في جامعة «أديلايد» الأسترالية إلى مسبار تصوير دقيق الحجم مزود بإبرة تشريحية ذكية تسمح للأطباء «برؤية الشعيرات الدموية» المهددة بالخطر أثناء عملية الوخز، مما يسمح لهم بتجنب حدوث أي نزيف قد يودي بحياة المريض أثناء الجراحة.

ماذا لو ألقينا ملايين الديدان فوق البلاستيك؟

ينتج البشر أكثر من 300 مليون طن متري من البلاستيك كل عام. وينتهي الأمر بحوالي نصف تلك الكميّة في مدافن القمامة، وتصل قرابة 12 مليون طن متري إلى المحيطات فتلوثها. لا توجد حتّى الآن طريقة مستدامة للتخلص منه، ولكن تشير دراسة جديدة إلى أنّ الجواب قد يكمن في بطون بعض الديدان الجائعة.

ابتكار جديد لمساعدة الصم والبكم

 أعلن باحثون أميركيون إنهم ابتكروا قفازات إلكترونية منخفضة التكلفة يمكنها تحويل حركات لغة الإشارة التي يستخدمها الصم والبكم في التعبير عن أنفسهم، إلى نصوص مكتوبة.