عرض العناصر حسب علامة : فرنسا

الديون الغربيّة مسؤولة عن الإبادة في رواندا stars

بدءاً من 7 نيسان 1994، وفي أقلّ من ثلاثة أشهر، تمّت إبادة قرابة المليون رواندي. لطالما حاصرتنا الرواية الغربية عن مجازر رواندا من كلّ الاتجاهات، سواء صحفياً أم فنيّاً أم أكاديمياً، بثقلها المفرط في «الإنسانية»، وتغطيتها بوصفها مجرّد «أشخاص أشرار من إفريقيا قتلوا أفارقة آخرين»، ليتدخل بعدها المجتمع الدولي بمكوناته الغربية ويمنع المجازر وعمليات الإبادة وينشئ لهم محكمة. لكنّ هذه التغطية تسهو عن جذور هذه المشكلة، وتتعمّد القفز عن ذكر الدور المباشر لمؤسسات بريتون وودز «صندوق النقد الدولي والبنك الدولي» فيما حدث. من هذا المنطلق تقدّم قاسيون ترجمة تلخيصية لقراءة أخرى لهذه المجازر في ذكراها المأساوية:

حزب ماكرون يفتتح فرعين جديدين له في المغرب والصحراء الغربية stars

أعلن حزب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون «الجمهورية إلى الأمام» La République en Marche عن إنشاء فرعين جديدين له، الأول في مدينة أغادير جنوب غربي المغرب، والثاني في مدينة الداخلة في الصحراء الغربية.

ماكرون يمدّد «الإغلاق الجزئي» ويقرّ بأنّ أزمة اللقاح «غيّرت الأمور» stars

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في كلمة مساء أمس الأربعاء، إن على فرنسا أن تتخذ «اتجاهاً جديداً» في نهجها لمكافحة انتشار كورونا وإلا فإنها تخاطر بفقدان السيطرة على انتشاره.

الإليزيه: بوتين وماكرون وميركل اتفقوا على تنسيق عودة إيران إلى التزاماتها النووية stars

أعلن قصر الإليزيه أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون اتفق خلال الاتصال مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل والرئيس الروسي فلاديمير بوتين على تنسيق الخطوات بشأن إيران.

قانون آخر لمنع الاحتجاج والتظاهر في الغرب stars

بعد فرنسا وبريطانيا، قدّم المجلس التشريعي لولاية فلوريدا الأمريكية مشروع قانون يهدف لتجريم الاحتجاج والتظاهر. ومهما تعددت أسماء مشاريع هذه القوانين أو الحجج والذرائع لإصدارها، تبقى موحدة الهدف في قمع أيّ احتجاج يهبّ من خلاله الناس للدفاع عن مصالحهم.

مواطنون فرنسيون أصيبوا بكورونا قبل ظهور الوباء في الصين stars

حدد باحثو المعهد الوطني للصحة والبحوث الطبية في فرنسا من خلال تحليل عينات دم قديمة، 13 شخصاً حملوا أجساماً مضادة لفيروس كورونا المستجد في وقت مبكر من تشرين الثاني 2019، أي قبل تفشي الوباء بوقت طويل.

كومونة باريس في حركة التاريخ

تركت كومونة باريس بصفتها أول دولة عمالية في التاريخ دروساً نستطيع التعلم منها حتى اليوم، في ذكراها الـ 150. فبين انطلاق الكومونيين إلى اقتحام السماء في آذار 1871 وإلى صوت الطلقات الأخيرة وراء المتاريس في مقبرة بيرلاشيز في أيار 1871، كان التاريخ يسجل محطة هامة في حركته.

ماكرون... تحركوا قبل أن نخسر مستعمراتنا!

في تصريحات للرئيس الفرنسي إمانويل ماكرون، أكد فيها أن مسألة اللقاحات ضد فيروس كورونا يجب أن تعتبر مسألة «صحة عامة» وليست لعبة قوة، ولذلك دعا ماكرون الدول الأوروبية لإرسال ما يعادل 3-5% من الكميات المتوفرة من اللقاحات التي بحوزتهم للقارة الإفريقية. لكنه لم يستطع أن يخفي السبب الحقيقي وراء هذا الطلب!

No Internet Connection