عرض العناصر حسب علامة : مسلسلات

الكاتب اللبناني الذي يفهم في كل شيء..

لم أستطع أن أمنع نفسي من الابتسام حين وجدت أن الذي كتب مادة عن رحيل أسامة أنور عكاشة على الصفحة الأولى من جريدة «السفير» هو عباس بيضون الشاعر المعروف ورئيس القسم الثقافي في السفير، فقد توقعت أن يقوم بهذه المهمة أحد كتاب صفحة «صوت وصورة» في الصحيفة، وهي الصفحة التي تعنى بالفن والتلفزيون. صحيح أن قيمة عكاشة تستأهل أن يتم تناول مسيرته من مثقفين،

الليث حجو: العمل الكوميدي رهان أكثر خطورة

استطاع المخرج الشاب الليث حجو أن يقدم توقيعاً مختلفاً وضعه في مقدمة مخرجي الدراما السورية خصوصاً في أعمال كـ«بقعة ضوء» و«الانتظار» و«ضيعة ضايعة».. هنا حوار معه..

العدو وشركاه في حارتنا!

منذ أول تطبيع سياسي مباشر مع العدو الصهيوني في اتفاقية كامب ديفيد، وما تبعها من اتفاقيات ومحاولات للتطبيع الثقافي والاجتماعي، ورغم المحاولات المستمرة لتحقيق اختراقات هنا أو هناك، كان آخرها موقف الكاتب اللبناني الأصل، الفرنسي الجنسية أمين معلوف، ما تزال الشعوب العربية وغالبية المثقفين يرفضون ذلك، وينتقدونه.

 

تفيد بإيه.. يا «ندم»؟!

حظي مسلسل «الندم»، للمخرج الليث حجو والكاتب حسن سامي يوسف، الذي يعرض في رمضان الحالي، بشعبية واسعة لدى الجمهور السوري، نظراً لطرحه مادة دسمة يتعطش السوريين منذ سنوات إلى نقاشها على اختلاف المنابر والمجالات، وهي ببساطة المأساة التي يعيشون، جذورها ومآلها. فهل استطاع المسلسل مقاربة هذا العنوان الكبير بالعمق الكافي في ثنايا عرضه؟

 

«عيلة خمس نجوم» علامة كوميدية فارقة

من حيث المفعول التراكمي أدى تحميل الدراما السورية قيماً وأفكاراً كبيرة، ربما بما لا تقدر أن تحمله، وخوضها في موضوعات غير سابقة الخوض، إلى افتقارها إلى الكثير من النماذج الدرامية التي سادت في فترة من الفترات، والتي لم تهدف إلى زرع ما تهدف إليه النماذج الحالية من الدراما السورية، بقدر ما كان هدفها هو ملء ساعة البث بما هو ممتع وغير مجاني، وربما هو الأداء الأقرب على الدراما ذاتها كفن.

الإعلان عن بدء تصوير مسلسل «كيلوباترا»

قريباً سوف تبدأ عمليات التصوير الفعلية في سورية للمسلسل العربي «كليوباترا»، من إنتاج شركة الإنتاج المصرية «عرب سكرين»، وقد عقد مؤتمر صحفي أعلن من خلاله تفاصيل الأحداث ومسارها وأبرز الشخصيات المشاركة فيه.

«سورية دراما» والتقوقع في البث التجريبي

يصعب التفريق منهجياً بين بث تجريبي لقناة مختصة في مجال الدراما، وبين بث فضائية «سورية دراما»، على اعتبار أن المواد المقدمة في هذه الفضائية ما تزال في إطار التجريب، مع العلم أنه قد مر عام على بداية بثها.

وداعاً.. نبيلة النابلسي

رحلت عن عالمنا صباح يوم 27/6/2010 الفنانة الكبيرة نبيلة النابلسي بعد صراع مع المرض.

الدراما السورية.. بين هزيمة اليوم ووهم الماضي لماذا لا يبدأ البحث عن الحلول؟

تميزت كثير من الأعمال الدرامية السورية المعاصرة، بتصويرها الدقيق للواقع، إذ نقلت لنا على الشاشة صوراً من حياتنا، صوراً من الفشل والخذلان، نعرفها جميعاً، وتعيش معنا وبيننا. وعلى التوازي قدمت لنا الدراما السورية صوراً من تاريخنا القريب والبعيد، صوراً لا تنطوي في أغلبها على تحليل جديٍّ لما كان، وليس فيها محاولات مثمرة للإجابة على سؤال: «لماذا انتهينا إلى ما نحن عليه اليوم؟»، وإنما جاء معظمها تغنياً بأمجاد الماضي، أو سرداً بصرياً لمرحلة من مراحله.

«ما ملكت أيمانكم»:مجتمع متخبط

وصل «ما ملكت أيمانكم» إلى المراحل الأخيرة من تصويره. المسلسل الذي كتبته هالة دياب ويخرجه نجدة أنزور (وهو ثاني لقاء بينهما بعد مسلسل «الحور العين») يلح على واقع المرأة العربية التي تقف على حدي الحداثة والتقليد، ومن خلال هذه الصورة يرسم العمل صورة لمجتمع يعاني صراعات شديدة وحالات مليئة بالمفارقات الساخرة والمؤلمة في آن، من أجل تسليط الضوء على مكامن العطب الأساسية في هذا المجتمع الذي أضاع شخصيته الحقيقية فيما راح يبحث عن ذاته.