عرض العناصر حسب علامة : الرميلان

كانوا وكنا

في العام 1979، أضرب عن العمل 450 من عمال شركة الرصافة الإنشائية التي تعمل في إنشاء المساكن العمالية لعمال النفط في مدينة الرميلان مطالبين بالضمان الصحي للعمال،

 

لجنة للسكن.. أم للمحسوبيات؟؟

السيد رئيس تحرير جريدة قاسيون

شكوى مقدمة من المهندسين العاملين في مديرية حقول الحسكة – حقل الرميلان

العامل محمد الكوري... قضية بلا حل

مازال العامل محمد الكوري يصارع منفرداً للوصول إلى حقه الطبيعي بعودته إلى عمله الذي نقل منه في حقول الرميلان، لا لأسباب تتعلق بنزاهته أو لسوء أمانته في عمله، بل لأنه فضح الفساد ورموزه في حقول الرميلان، بالأسماء والوثائق التي تدينهم، وتجعل مكانهم الطبيعي هو السجن، وليس إعادتهم إلى عملهم وتبوئهم مواقع مفصليه في العمل الإداري، تمكنهم من الاستمرار في فسادهم الذي حاول العامل محمد الكوري فضحه، بمختلف الوسائل القادر عليها، حيث جرى ذلك في مداخلاته في المؤتمرات النقابية، باعتباره نقابياً منتخباً من أغلبية العمال، وكذلك أرسل عشرات الرسائل والكتب والوثائق إلى رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء وإلى نقابات العمال، بحيث أصبح كل من يسكن على سطح الكرة الأرضية يعلم بقضيته، وما آل إليه وضع عائلته، التي أُخرجت من منزلها انتقاماً من موقف رب العائلة، حيث دفعت ضريبة كبيرة، بتشريدها من أمنها واستقرارها.

تزايد وتيرة الإضرابات العمالية.. إضراب سائقي شاحنات الغاز في الحسكة ما يزال مستمراً..

بدا واضحاً في الآونة الأخيرة اتساع رقعة الإضرابات والاعتصامات في سورية في القطاعين العام والخاص ليشمل عدة شركات ومعامل، وليزيد معها الالتفاف الكبير حول الأهداف والمطالب التي رفعها العاملون الذين بادروا بالإضراب، لكن الغريب أن الطرف الآخر المتمثل بالجهات المسؤولة ما يزال حتى الآن يثبت عدم امتلاكه لأدنى أساليب التعامل الصحيح والناجع مع العمال المضربين، علماً بأن أي إضراب هو دليل التلاحم بالنسبة للعمال، وفيه وحدة المصالح للطبقة العاملة السورية، وهو دليل على وجود صف واع ومضحّ بين صفوف القادة العمال، الذين يواجهون الإدارات في القطاع العام، وأرباب العمل في القطاع الخاص بكل شجاعة لفرض مطالبهم.

وجهة نظر عمالية.. تبديل سكن العاملين في «الرميلان» يتم على أساس «الخيار والفقوس»

 وصلت إلى قاسيون الشكوى التالية من عمال حقل رميلان، موجهة كما بين مرسلوها «لأصحاب العلاقة وكل من تهمه مصلحة الوطن والمواطن»، وموقعة باسم «أبو علاء المسنود».. وإننا إذ ننشرها كما وردت، فلكي يجري التحقق من كل ما ورد فيها، وإعطاء كل ذي حق حقه..

وجهة نظر عمالية.. تبديل سكن العاملين في «الرميلان» يتم على أساس «الخيار والفقوس»

 وصلت إلى قاسيون الشكوى التالية من عمال حقل رميلان، موجهة كما بين مرسلوها «لأصحاب العلاقة وكل من تهمه مصلحة الوطن والمواطن»، وموقعة باسم «أبو علاء المسنود».. وإننا إذ ننشرها كما وردت، فلكي يجري التحقق من كل ما ورد فيها، وإعطاء كل ذي حق حقه..

الرميلان... وعدالة تعديل الوضع المُسوِّفة.. شهاداتهم ومؤهلاتهم العلمية والعملية لم تنصفهم.. فمن ينصفهم؟!

 في مقدمة قصة مدينتين لتشارلز دكنز يشير إلى أنه في العام 1775 أسقط وليس سقط برميل نبيذ لحانوتي في حارة سان أنطوان، أفقر نواحي باريس، فاندفع الفقراء المتواجدون رجالاً ونساءً، وعلى ركبهم، متدافعين ضد بعضهم، كل يحاول الحصول على حفنة من النبيذ الأحمر غير مدفوع الثمن، ولكن يبدو أن الرجل الطويل كاسباري وصل متأخراً، ولم يلحس لسانه النبيذ، أو إنه لم يفعل ذلك عمداً، ولكن بدل كفيه استخدم إصبعه ممرراً إياه بين الطينة الحمراء المجبولة بالنبيذ!.. وكتب على الحائط المقابل للموقعة (موقعة برميل النبيذ)، وليس موقعة الجمل..؟! BLOOD (الدم).. مشيراً بذلك إلى مآل المملكة الفرنسية نتيجة البؤس الأسود السائد في البلاد.

 

«تبديل سكن العاملين في الرميلان».. الإدارة ترد..

 ورد إلى «قاسيون» رد من المدير العام للشركة السورية للنفط عمر الحمد يوضح فيه بعض النقاط حول ما جاء في العدد /225/ من الجريدة تاريخ 29/11/2011 بعنوان (وجهة نظر عمالية.. تبديل سكن العاملين في الرميلان يتم على أساس الخيار والفقوس) يبين ما يلي:

No Internet Connection