_

عرض العناصر حسب علامة : وزارة الزراعة

أفضل موسم أمطار منذ 20 عاماً!

الموسم الماطر الحالي أفضل موسم خلال 20 سنة ماضية، هذا ما بينه مدير الأراضي والمياه بوزارة الزراعة المهندس عمر دودكي، مشيراً إلى أن كميات الهطولات المطرية لهذا الموسم تجاوزت المعدلات السنوية في أغلب المحافظات حتى نهاية شهر شباط.

قطاع الدواجن مزيد من الخسائر والتراجع

يُعتبر قطاع الدواجن من قطاعات الإنتاج الهامة في سورية، وحاله كحال الإنتاج الزراعي يُعاني من كم كبير من المشاكل والصعوبات والمعيقات التي تستنزفه عاماً بعد آخر، بالإضافة طبعاً إلى ما تعرضت له منشآته من دمار وتخريب خلال سنوات الحرب والأزمة.

بذار أمريكية... عوضاً عن المحلية

وزعت مؤسسة إكثار البذار ما يقارب 8% فقط من بذار القمح التي كانت توزعها قبل الأزمة، وفق تقديرات الباحثين الزراعيين في سورية. وتملأ السوق هذا الفراغ الذي تتركه هذه الجهة العامة، ولكن (بضاعة السوق) في مجال البذار مشكلة كبيرة تأثيرها مديد...

 

وزارة الزراعة.. تعميمٌ في الزمن الضائع.!؟

يقول المثل الشعبي: أجت الحزينة لتفرح ما لقت لها مطرح، وهذا المثل ينطبق على المهجرين السوريين من مناطق التوتر والحرب، وحالياً ينطبق على أهالي دير الزور من العاملين في دوائر الدولة ومنها وزارة الزراعة.

«قاسيون» تربح جولة أخرى.. وزير الزراعة يقرر.. ورئيس اتحاد الفلاحين السابق لا ينفذ!!

أجرت قاسيون في عددها رقم (265) بتاريخ 2/2/2006 تحقيقاً موسعاً عن تجاوزات رئيس اتحاد الفلاحين السابق إبراهيم شامية (كان حينها شاغلاً منصبه)، تم فيه تسليط الضوء على جملة التعديات والتجاوزات التي ارتكبها المذكور مستفيداً من موقعه وسلطته،

أشجار الزيتون في عفرين مهددة بالزوال

تدهور الواقع البيئي في مناطق عفرين- جنديرس، يهدد ثلاثة ملايين شجرة زيتون، ويأتي هذا التدهور نتيجة التعرية وانجراف التربة بفعل الأمطار والسيول التي تتعرض لها المنطقة، وما يزيد الأمر سوءا الانحدارات الشديدة في بعض المناطق .

هنيئاً لنا جميعاً!

اعتدى قبل نحو عامين، أحد الأشخاص على أملاك الدولة المجاورة للأراضي الزراعية في قرية «دوير الملوعة» في محافظة طرطوس، وبعد المسح الذي قامت به الدولة لهذه الأراضي، تم التيقن من الواقعة، وثبت قيام هذا الشخص بالاعتداء على أملاك الدولة وقطع أشجار الصنوبر التي غرستها وزارة الزراعة بجهود كبيرة

قتل التراث والفلكلور من أجل الاستيراد!!

صناعة الحرير الطبيعي هي صناعة تراثية عريقة في سورية، ترتكز في مدخلاتها على مادة أولية متواجدة بين أيدي النساء الريفيات، وإذا كان التطوير والبحث قد انعدم في قطاع الغزل والنسيج منذ إنشائه، فإن الجهات الوصائية قتلت التراث في مهده والمتمثل في هذه الصناعة العريقة

الفساد يصل إلى النخيل

وصلت إلى الجريدة شكوى من أهالي ناحية الجلاء التابعة لمدينة البوكمال في محافظة ديرالزور، مذيلةبعدد كبير من تواقيع أهالي الناحية.

أراضي قرية «العريشة» عطشى

يقدم فلاحو قرية العريشة التابعة لمنطقة رأس العين بمحافظة الحسكة المظلمة التالية للمسؤولين، عسى أن يجدوا بينهم من ينصت ويستجيب..