_

عرض العناصر حسب علامة : ليبيا

الأزمة الليبية تطور مهم

جرى في الـ19 من الشهر الماضي اجتماع مؤتمر برلين حول ليبيا، استمراراً للمساعي الروسية منذ اللقاء الذي جرى في موسكو لبحث آليات التهدئة والحل السياسي.

ليبيا... انطلاق الحل يعني الكثير!

تتبلور ملامح الحل الليبي بسرعة، فتشهد الأروقة الدبلوماسية حركة نشطة في الملف الليبي تمهيداً لمؤتمر تستضيفه العاصمة الألمانية برلين، وينعقد المؤتمر في يوم الأحد 19 كانون الثاني وتشارك به عدة دول ومنظمات دولية وإقليمية، وعلى الرغم من أن الدعوات التي أرسلتها ألمانيا لم تشمل كل الأطراف المعنية إلا أنّ حظوظ نجاح هذا المؤتمر تبدو جيدة.

ليبيا...الرؤوس الحامية تبرد تدريجياً!

يبدو أن التصعيد الذي تشهده ليبيا في الفترة الحالية يقترب من التهدئة، ويتضح أن أطرافاً فاعلة ومؤثرة تدفع باتجاه نزع فتيل التفجير الذي بات يهدد دول المنطقة كلها لا ليبيا وحدها، فأعلنت الأطراف المتنازعة في ليبيا عن هدنة تبدأ من ليل يوم السبت 12 كانون الثاني.

ليبيا... المخارج والطرق الوعرة

يشهد ملف شرق المتوسط وليبيا تطورات دائمة، فهو موضوعٌ حاضرٌ على طاولة السياسيين على مستوى الإقليم والعالم، وازدادت الصورة تعقيداً بعد حصول الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على تفويضٍ من البرلمان يسمح للرئيس بتقديم كل أشكال الدعم لحكومة الوفاق برئاسة فايز السراج، بما فيها إرسال جنود أتراك إلى ليبيا، فما هي الاحتمالات المطروحة الآن وهل هناك ملامح حلٍ لهذه الأزمة؟

ليبيا... نقطة التقاء الصراع الدولي

لاتزل منطقة حوض المتوسط تشهد توتراً شديداً بعد توقيع أنقرة لمذكرة تفاهم مع حكومة الوفاق الليبية، قد ترسل تركيا بناءً عليها دعماً عسكرياً «للوفاق»، ويترافق هذا التوتر مع تصعيد عسكري واسع على الأراضي الليبية، فتشن قوات المشير حفتر هجوماً شرساً على العاصمة طرابلس معقل حكومة الوفاق.

تركيا تعارك وسط المتوسط!

تزداد الأزمة الليبية تعقيداً ولا حلّ يلوح في الأفق إلى الآن، وعلى الرغم من الوضع المتأزم بشكل دائم تظهر اليوم مشكلة جديدة، لها وزنها وتعقيدها على المشهد، فقد أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن توقيع مذكرتي تفاهم مع حكومة الوفاق الليبية تخص الأولى السيادة على المناطق البحرية، والثانية في مجال التعاون الأمني.

العبودية من جديد

انتشرت في السنوات الماضية صور وفيديوهات مزادات لبيع المهاجرين الأفارقة في طرابلس- ليبيا، حيث أظهرت كافة أشكال العبودية بأبعادها التقليدية السافرة .

واشنطن تنزّ عفنها... ليبيا بقعة أخرى!

مع تراجع دور الولايات المتحدة الأمريكية دولياً عن مختلف الملفات، وهزائمها السياسية والاقتصادية والعسكرية، من فنزويلا إلى سورية إلى كوريا فالهند وباكستان، ومع كل خطوة للخلف، تستعر واشنطن لتصعيد ملفٍ دولي آخر جديد في محاولة تعقيد الأوضاع، وتأزيم الساحة الدولية ما استطاعت إلى ذلك سبيلاً، آخرها بعد فنزويلا في الشهرين الماضيين، ليبيا اليوم.

هَذَرٌ بريطاني: الخطر الروسي القادم من ليبيا

لا تهدأ المساعي البريطانية لإدانة روسيا، وآخر من ما ورد في هذا الصدد، هو تقرير نشرته صحيفة «ذا صن» البريطانية، يفيد بأن روسيا تقوم بإرسال قوات وصواريخ إلى ليبيا في محاولة لفرض الخناق على الغرب.

إعاقة الحل الليبي

كلما اقترب الحل الليبي، تُخلق الذرائع لإدامة الاشتباك وإطالة عمر الأزمة، وآخرها كانت الاشتباكات التي جرت في طرابلس بين مجموعات مسلحة متنافسة أبرزها «اللواء السابع» وكتيبة «ثوار طرابلس» التابعة لوزارة الداخلية في حكومة «الوفاق».