_
كيف سينتهي التصعيد ضد إيران؟

كيف سينتهي التصعيد ضد إيران؟

يستمر الموضوع الإيراني في طور التصاعد، من الضغط الاقتصادي والحرب الإعلامية وصولاً إلى الاستفزاز العسكري، وبين كل تلك الخطوط، يبدو العجز الأمريكي عن تحقيق تقدم واضح لصالحهم. فكيف سينتهي التصعيد ضد إيران؟

برنامج العمل الأمريكي

أعاد دونالد ترامب إلى الأذهان شعاره الانتخابي «لنجعل أمريكا عظيمة من جديد»، ليقول اليوم: «لنجعل إيران عظيمة من جديد». وإن كان قد فشل في تحقيق الأولى، يُخيم الفشل القريب على تحقيق الثانية، كما يمثل ذلك هروباً أمريكياً من الفشل في الملفات الداخلية نحو الفشل في الملفات الخارجية والانسحاب من الشرق.
أعلن الرئيس الأمريكي: أنّ الخيار العسكري تجاه إيران لا يزال مطروحاً، مؤكداً، أن واشنطن ستفرض حزمة جديدة من العقوبات على طهران لمنعها من الحصول على السلاح النووي! وشدد ترامب في تصريح أدلى به اليوم على أنه من المهم الانطلاق من البداية فيما يتعلق بإيران، متأمّلاً في أن تكون الحكومة الإيرانية ذكية وتهتم بشعبها.
وذكر ترامب مغادراً البيت الأبيض إلى كامب ديفيد، أن لديه كثيراً من الأصدقاء الإيرانيين وهم مؤهلون جداً. وأكد ترامب أنه سيجري أثناء إجازته في كامب ديفيد اتصالات هاتفية ولقاءات بشأن الملف الإيراني.

طائرة فوق الأجواء الإيرانية

أدلى ترامب بالتصريحات السابقة لصحفيين في البيت الأبيض بعدما ألغى يوم الجمعة ضربة عسكرية ضد إيران كانت تستهدف الردَّ على إسقاطها طائرة عسكرية أمريكية مسيرة.
وتفاقمت الأزمة القائمة بين طهران وواشنطن مؤخراً عقب إعلان القوات الجوية التابعة للحرس الثوري الإيراني إسقاط طائرة مسيرة من طراز غلوبال هوك التابعة للقوات الجوية الأمريكية، كانت تحلق فوق ساحل مدينة كوه مبارك بولاية هرمزكان الإيرانية، المطلة على خليج عمان.
غير أنّ الجيش الأمريكي نفى ما أعلنته طهران، وقال: إنّ الطائرة كانت تحلق في الأجواء الدولية فوق مضيق هرمز، وأن الطائرات الأمريكية لم تخترق المجال الجوي الإيراني.

تصريح ليندس غراهام

طالب السيناتور الجمهوري الأمريكي ليندسي غراهام، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، تبنّي نهجٍ صارمٍ تجاه إيران، وإغراق الأسطول الإيراني وضرب إحدى مصافي النفط الإيرانية. وقال غراهام، في مقابلة له مع برنامج إذاعي: إنه يجب على ترامب مواجهة الحشد العسكري الإيراني في الخليج بجعل طهران تشعر بالألم.
وأضاف: لا أريد محاربة إيران، لكنني لا أريد أن تقوم إيران بعرقلة الملاحة الدولية في الخليج، ولذلك يجب أن تكون هناك خيارات عدة على الطاولة لاستخدامها عن الحاجة!

المعركة الأصعب

يشعر الأمريكيون أن الوقت بدأ ينفد، ويواجهون في الوقت نفسه المعركة الأصعب «معركة الوقت» بعد فقدان الأمل من أي تنازل إيراني لصالح الأمريكيين.
بينما وصف الكرملين الوضع حول إيران بأنه متوتر جداً ومثير لأشدّ القلق، ودعا جميع الأطراف إلى ضبط النفس، وحذرت الخارجية الروسية واشنطن من أية خطوات غير محسوبة ضد إيران. من جهته، اعتبر نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف: أن الوضع حول إيران يتأرجح على حافة الحرب، محذراً واشنطن من مواصلة نهجها المتعمد لتصعيد حدة التوتر في المنطقة.
وفي تعليقه على تقارير تفيد بأن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب كان قاب قوسين من توجيه ضربة إلى إيران رداً على إسقاطها طائرة مسيرة أمريكية، قال ريابكوف: لن أحاول تقدير ما حصل في الواقع خلال الساعات الأخيرة، لكن المعلومات الواردة تظهر بشكل واضح أنّ الوضع خطير جداً، ويمكنني وصفه بأنه يتأرجح على حافة الحرب. واعتبر ريابكوف أنّ الولايات المتحدة تمارس عن قصد سياسة استفزازية تهدف إلى تصعيد حدة التوتر في منطقة الخليج، وتدفع الوضع هناك نحو حافة الهاوية، مضيفاً أن البنتاغون وبدلاً من الإصغاء إلى دعوات موسكو لضرورة إيجاد حل سياسي للأزمة، يردّد مزاعم سعي روسيا لبسط نفوذها، بينما أثبتت تجارب العقود الماضية أنّ الولايات المتحدة هي آخر من يحقُّ له الحديث عن ذلك

معلومات إضافية

العدد رقم:
919
آخر تعديل على الإثنين, 24 حزيران/يونيو 2019 14:54