_

عرض العناصر حسب علامة : عيد الجلاء

جلاؤنا يوم انتصارنا

مع اقتراب يوم الجلاء العظيم الذي توج نضالات شعبنا باندحار المحتل الفرنسي عن وطننا، تتعالى بعض الأصوات من هنا وهناك حول دور القائد الوطني الكبير باسمه وفعله، يوسف العظمة المقاوم لطلائع القوات الغازية الفرنسية، محاولين بهذا الفعل المشين أن يطرحوا الشك حول الدور الذي لعبته رموزنا الوطنية في مقارعة المستعمر، وتأسيسهم لمرحلة قادمة كان لها دورٌ مهمٌ في التطورات السياسية والاجتماعية، التي قادت إلى مرحلة تحقيق الجلاء واندحار المستعمر.

هل تعلم أين دفن جثمان يوسف العظمة؟

أقامت منظمة الشباب بدمشق، في حزب الإرادة الشعبية، احتفاليةً متواضعةً لإحياءِ ذكرى الجلاء. تضمنت الاحتفالية التي احتضنتها «دار الطليعة الجديدة» يومي 27 و28 نيسان محاضرة بعنوان «الهوية الوطنية اليوم» ألقاها الرفيق علاء عرفات أمين حزب الإرادة الشعبية.

عاش الشعب السوري

أيها الشعب السوري العظيم، تمر اليوم الذكرى السبعون لعيد جلاء المستعمر الفرنسي عن وطننا الغالي وبفضل إرادة وكرامة الملايين من أبناء سورية الأباة ونضالات النساء والرجال وانتفاضاتهم وثوراتهم، من يوسف العظمة ونازك العابد إلى سلطان باشا الأطرش وعشرات القادة الوطنيين على امتداد الجغرافيا السورية.

العمال عيدهم يوم الجلاء

حين خرج المناضل الكبير يوسف العظمة لملاقاة الفرنسيين على مشارف ميسلون، كان تدور في ذهنه قضية واحدة، هي الدفاع عن الوطن، وهو يعلم مسبقاً بحسه الوطني العالي أنها ستكون بوصلة المواجهة القادمة التي سيخوضها الشعب السوري لطرد المحتل.

الجلاء الآن!

 

أكثر ما يمكن أن ينال من أهمية ذكرى تاريخية لها مكانة متميّزة في الوعي البشري، هو تحويلها إلى مجرد طقس احتفالي، أو أغنية، أو قصيدة، أو خطاب، أو مقال.. دون أن يترافق ذلك مع الارتقاء إلى مستوى الحدث المعني، ودون تمثله، قولاً وفعلاً، والأهم دون العمل على استكمال رسالته في الظرف الراهن، ناهيك عن العمل بما يؤدي إلى عكس تلك الرسالة ودلالاتها ومعانيها واستحقاقاتها التاريخية الجديدة.

بيان: الشعب السوري سليل أبطال الجلاء يعرف أعداءه جيداً

 تمر اليوم 17/4/2015 الذكرى 69 لعيد جلاء المستعمر الفرنسي عن سورية، بالتزامن مع تفاقم الأزمة الشاملة فيها ووصولها إلى حدود كارثية غير مسبوقة تدفع بالسوريين إلى التطلع نحو جلاء جديد ومن نوع آخر يتمثل في جلاء التدخل الخارجي وجلاء العنف والاقتتال وجلاء أمراء الحرب وجلاء الإرهاب ومموليه وأزلامه وجلاء الفساد وصنّاعه، وانجلاء الأفق أمام حقهم بالعيش الكريم في وطنهم المستقل.

عرفات: الاستحقاق أمامنا اليوم يشبه استحقاق الجلاء ولكنه أعلى وأكثر تطوراً

بمناسبة عيد الجلاء المجيد أجرت إذاعة ميلودي اف ام بعد ظهر اليوم 17/4/2015 اتصالاً هاتفياً بالرفيق علاء عرفات أمين حزب الإرادة الشعبية وعضو قيادة جبهة التغيير والتحرير لاستطلاع رأيه حول معاني عيد الجلاء اليوم، حيث كان التصريح التالي:

بيان: الشعب السوري سليل أبطال الجلاء يعرف أعداءه جيداً

تمر اليوم 17/4/2015 الذكرى 69 لعيد جلاء المستعمر الفرنسي عن سورية، بالتزامن مع تفاقم الأزمة الشاملة فيها ووصولها إلى حدود كارثية غير مسبوقة تدفع بالسوريين إلى التطلع نحو جلاء جديد ومن نوع آخر يتمثل في جلاء التدخل الخارجي وجلاء العنف والاقتتال وجلاء أمراء الحرب وجلاء الإرهاب ومموليه وأزلامه وجلاء الفساد وصنّاعه، وانجلاء الأفق أمام حقهم بالعيش الكريم في وطنهم المستقل.

«أسبوع الجلاء» في دمشق

أقامت لجنة محافظة دمشق لحزب الإرادة الشعبية بمناسبة عيد الجلاء فعاليات «أسبوع الجلاء» والتي استمرت على مدى ثلاثة أيام.