مواضيع تم تصنيفها حسب التاريخ : تشرين1/أكتوير 2016 - قاسيون
31 تشرين1/أكتوير 2016

من المؤكد أن هناك بعض المبالغات المقصودة حول إمكانيات نشوب صراع عسكري واسع النطاق بين موسكو وواشنطن. ومع ذلك، نقف في هذا المقال عند العواقب والمخاطر التي يمكن أن يؤدي إليها صراع مفتوح مفترض بين القوتين الدوليتين.

30 تشرين1/أكتوير 2016

بالإضافة إلى القلق الصهيوني المتصاعد من حقيقة أن الوجود العسكري الروسي في المنطقة قد قوَّى فعلياً من شوكة القوى المناوئة للكيان، يتزايد الخوف في داخله من أثر هذا الوجود على هامش حركة الطيران المتاحة له، ويرى عسكريون أن وجود حاملة الطائرات الروسية، الأدميرال «كوزنتسوف»، ونشر صواريخ «إس 300» و«إس 400» يفرض نظاماً إقليمياً جديداً في المنطقة. 

30 تشرين1/أكتوير 2016

مما يحفل به التراث الشعبي الديني، أنه، إذا انحبست السماء، وحلّ الجفاف بأرض، ومات الزرع، وجف الضرع، خرج العباد إلى الخلاء يتضرعون إلى الله، بأن تنعم السماء عليهم بالغيث... أضافت بعض التكايا الدينية إلى هذا الطقس الديني التاريخي من عندها، بضرورة أن يخرج الناس للدعاء، حاسري الرؤوس، وثيابهم مقلوبة، وذقونهم غير حليقة، إشارة إلى سوء الحال، وكثرة الهم والغم، والمزيد من التذلل للخالق عز وجل

 

30 تشرين1/أكتوير 2016

إذا كانت التحليلات السياسية، والاقتصادية إلى حد ما، تسمح بالوقوف على انقسام واضح ضمن الأوساط الحاكمة الغربية بين تيارين درج على تسميتهما: «العقلاني» و«الفاشي الجديد»، فإنّ المسألة برمتها تأخذ مساراً مغايراً وأكثر تعقيداً عند اقتراب التحليل من الجانب الإعلامي- الثقافي..

28 تشرين1/أكتوير 2016

 

ما الذي يمكن قوله في ذكرى تأسيس الحزب الشيوعي السوري، بعد اثنين وتسعين عاماً من تأسيسه؟ هل من اللائق الاكتفاء بالتغني بالماضي والاعتياش عليه؟ و«كفى الله المؤمنين»..! بما يعكس عجزاً تجاه ممارسة الدور التاريخي المطلوب في المرحلة الراهنة، أم الانضمام إلى جوقة الدجالين، والكذابين، والإمّعات، والبلهاء، والتافهين، والمهزومين،  في صب اللعنات على هذا التاريخ، والتبرؤ من الماضي، وصولاً إلى المساهمة في تشويهه، وتزويره، تعبيراً عن الانهزام أمام العدو الطبقي..؟

 

25 تشرين1/أكتوير 2016

هناك اعتقاد يتعاظم لدى الكتاب والمحللين بإمكانية الاستفادة الروسية من تشكيلة القوى السياسية الجديدة في ألمانيا. فحتى لو أعيد انتخاب المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، لولاية جديدة، فإنها ستضطر إلى تقديم تنازلات كبيرة، وقد تكون مؤلمة، خصوصاً في سياستها تجاه روسيا.

24 تشرين1/أكتوير 2016

تحاول الولايات المتحدة وبريطانيا مجدداً ضبط مجريات الأحداث على الساحة اليمنية، بعد موجة التصعيد العسكري الأعنف منذ اندلاع الأزمة اليمنية، هذا «الضبط لمسار الأحداث» يستدعي الوقوف عند تطورات الأزمة اليمنية، وحسابات «الأمريكي» في هذا الملف.

24 تشرين1/أكتوير 2016

بات القطب الدولي الجديد «الروسي – الصيني» ملاذاً لكل من يتمرد على الاستعلاء الأمريكي، حيث أدى صعود الدور الروسي الصيني إلى قدرة دول العالم على اتخاذ قرارات تتوافق مع مصالحها الوطنية، وترفض الاملاءات الامريكية.