_
الجزر الروسية الصينية: من نزاع إلى شراكة
Russia Insider Russia Insider

الجزر الروسية الصينية: من نزاع إلى شراكة

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن أعمال الصين وروسيا تتطلب استخدامًا مشتركًا للجزر على حدود البلدين، التي كانت في السابق موضوع نزاع إقليمي.

وقال بوتين على هامش المنتدى الاقتصادي الشرقي: "للتو، قال الرئيس المنغولي إنه كان لديهم أيضا مشاكل إقليمية مع الصين، لكنهم تمكنوا من الاتفاق، وهذا ما حدث معنا. وليس غريباً أن يكون لدينا نزاعات حول الأراضي مع جمهورية الصين الشعبية، وقد تفاوضنا حول هذه القضية لمدة 40 عاما، ومع ذلك، وجدنا حلول وسط مقبولة وتم إنهاء هذه المشاكل بالكامل".

وأضاف الرئيس الروسي: "وعلاوة على ذلك، يمكنني القول، والإعلان عن أن تجارتنا وممثلي الأعمال من الصين يخرجون حتى باقتراحات للاستخدام المشترك لهذه الجزر، وبشكل كامل. ويقترحون ببساطة تفعيل الأنشطة، سواء أنشطة البنية التحتية والسياحة هناك على الجزر، وهذا لا يعني فقط أننا أغلقنا هذه القضية، وآمل، إلى الأبد، بل وتوجد مقترحات، على الأقل، تدعوا لتطوير العمل بنشاط".

وينظم المنتدى الاقتصادي الشرقي الرابع في مدينة فلاديفوستوك الروسية، في الفترة ما بين 11-13 أيلول/ سبتمبر، من هذا العام تحت عنوان " الشرق الأقصى ـ توسيع حدود الفرص". وكان نائب رئيس الوزراء الروسي يوري تروتنيف، قد أعلن أنه تمت دعوة أكثر من 5 آلاف مشارك إلى المنتدى، من بينهم 1575 من رجال الأعمال الروس، و2871 رجل أعمال أجنبي، ومن المرتقب وصول ممثلي 19 دولة، بما في ذلك ومن منطقة آسيا والمحيط الهادئ وأوروبا وأميركا الشمالية.