_

عرض العناصر حسب علامة : ملف سورية 2014

بيان عن لقاء بوغدانوف– جميل

استقبل الممثل الخاص للرئيس الروسي إلى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ونائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، 

كيف يفهم الغرب «البيئة الآمنة»، وكيف يستخدمها؟

يرِد تعبير «البيئة الآمنة» بشكل متكرر على لسان مسؤولين وموظفين في الأمم المتحدة، وكذلك الأمر مع مسؤولين و«خبراء» غربيين، وبطبيعة الحال على لسان قسم من المعارضة السورية، وذلك خلال تناول هؤلاء للقرار 2254 وللحل السياسي على العموم، بوصف تلك البيئة محطة من محطات تطبيق القرار، وأحياناً هدفاً من أهدافه...

واشنطن تتداعى: ليّ ذراع الواقع غير ممكن

خلال العامين الماضيين، شرع البيت الأبيض في نزاعات تجارية استهدف خلالها الحلفاء المفترضين، والأعداء المعلنين للولايات المتحدة على حدّ سواء، وانسحب أو رفض التصديق على عدد كبير من المعاهدات والاتفاقيات متعددة الأطراف. وفي هذا الإطار، وسَّع نطاق عقوباته المفروضة من جانب واحد، مما أجبر الدول الأخرى على الوقوف في وجه واشنطن ومواجهة العقوبات الاقتصادية بعقلية العالم الجديد. 

الترابط الروسي الصيني كما لم يكن من قبل

يأخذ التقارب السياسي والاقتصادي مكانه بين روسيا والصين في عدد من المجالات: الطاقة وإنتاج الأسلحة واستعمال العملات الوطنية في التجارة والمشاريع الاستراتيجية في مجال النقل ودعم البنى التحتية. وقد تعزز هذا التعاون نتيجة الأفعال والسياسات الغربية، ومن بينها العقوبات التي تحاول فرضها واشنطن على عدد من الدول. في هذا الصدد، يعمل الروس والصينيون على إنشاء البدائل الدولية إضافة للطرق البحرية التي باتت غير آمنة بسبب الاضطرابات بين البلدان المجاورة والإجرام والسيطرة على البحار من قبل الولايات المتحدة.

عن التجربة الصينية في مكافحة الفقر

حققت الصين إنجازات مشهودة مع تسارع نموها الاقتصادي والاجتماعي وتعمّق قضيتها في مكافحة الفقر منذ تطبيق سياسة الإصلاح والانفتاح قبل أربعين سنة، فتمّ تخليص 700 مليون فرد من الفقر، وبذلك تتصدر الصين دول العالم من حيث عدد السكان الذين تم انتشالهم من الفقر. كيف حققت الصين هذه الإنجازات؟

إدلب والنُقاط: متتالية فيبوناتشي

لا تزال إدلب محطّ أنظار الجميع منتظرين حلّاً لها، لكن مستوى تعقيد الملف وأهميته قد فرض آلية مُحددة وحذرة في التعاطي معه مما جعل معالجته أبطأ، لتنفيذ اتفاق سوتشي، إلا أنّ هذه الآلية قد توحي خطأً بأنّ ملف إدلب «عالق»، غير أنّ الواقع على العكس من ذلك.

سباق التسلح: أزمة وقت ومال و «خيال علمي»!

في التاسع من الشهر الجاري، قررت شركة «Raytheon Company» الأمريكية المصنعة لصواريخ «كروز» وأنظمة الدفاع الجوي، إلى جانب المجموعة الصناعية العسكرية الأمريكية «United Technologies Corporation»، دمج أصولهما في كيانٍ واحد سيحمل اسم «Raytheon Technologies Corporation»، على أن يدخل الاتفاق حيز التنفيذ في النصف الأول من عام 2020.

انهيار برنامج المعارضة غير الوطنية... حديث أولي

«يتصاعد الخلاف الروسي التركي ويبلغ مرحلة خطرة على خلفية ما يجري في إدلب»، «التقارب التركي الأمريكي يتعزز، ويبدو أنّ هنالك تفاهمات أصبحت شبه مُنجزة بما يخص الشمال الشرقي»، «الإيراني يرى نفسه معزولاً نتيجة التفاهمات الأمريكية الروسية، وترتفع لذلك حدة خلافاته مع الروسي»...