_

عرض العناصر حسب علامة : جنيف 3

النص الكامل لبيان رئيسي الاتحاد الروسي والولايات المتحدة الأمريكية

يؤكد الرئيسان فلاديمير بوتين و دونالد ترامب في لقاء على هامش مؤتمر أعضاء إبيك في دا نانغ (فيتنام) عزمهم على هزيمة تنظيم «داعش» في سورية. ويعربون عن ارتياحهم للجهود الناجحة من الولايات المتحدة وروسيا لتعزيز تفادي الحوادث الخطرة بين جيشي الولايات المتحدة وروسيا، ما يسمح بزيادة كبيرة في خسارات تنظيم «داعش» في ساحة المعركة في الأشهر الأخيرة. واتفق الرئيسان على الحفاظ على قنوات الاتصال العسكرية الموجودة لضمان أمن القوات المسلحة للولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الروسي، وكذلك لمنع وقوع حوادث خطيرة بين القوات الشريكة في القتال ضد «داعش». وأكدا أن هذه الجهود سوف تستمر حتى الهزيمة النهائية لـ«داعش».

«الحل السوري في جنيف... وعلى أساس 2254»

أكد الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والأمريكي دونالد ترامب، على استقلال وسيادة ووحدة أراضي سورية، وشددا على عدم وجود حل عسكري للأزمة السورية.

«البُعبُع» المتخيل في الأزمة السورية

من إحدى المسائل الكبيرة المُختلف عليها في الأزمة السورية - وربما تتربع على عرشها- محلياً ودولياً، هي «الدور الروسي في سورية»، فبين حفنةٍ من المهاجمين، وثلة من المشككين، تتعدد القراءات والتحليلات لهذا الدور؛ فالبعض يراه «احتلالاً»، وآخر يعتبره نوعاً من «تقاسم النفوذ» مع أو برعاية الولايات المتحدة، وينشّز آخرون في «مواويلهم» فيقولون إن روسيا هي «الإمبريالية الجديدة».

مسار أساسي ومسارات داعمة

حرك إعلان روسيا الاتحادية احتمال انعقاد مؤتمر «الحوار الوطني السوري»، مياه جنيف الراكدة، واستنفرت القوى المتشددة في جماعة الرياض، تشكيكاً، وتشهيراً بالمؤتمر حتى قبل أن تتوضح طبيعته، ووظيفته، ومعالمه النهائية..

لافروف: الطابع التمثيلي الواسع لمؤتمر الحوار الوطني آخذ بالظهور

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الجمعة 3/11/2017، أثناء مؤتمر صحفي بموسكو، في أعقاب مباحثاته مع الأمين العام لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا توماس غريمينغير، إن مؤتمر الحوار الوطني السوري هو المحاولة الأولى لتنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي 2254.

تصريح من د. قدري جميل

تصريح من د.قدري جميل
رئيس منصة موسكو، أمين حزب الإرادة الشعبية