_
زاخاروفا: في الولايات المتحدة أزمة نظام

زاخاروفا: في الولايات المتحدة أزمة نظام

قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن الولايات المتحدة تعاني أزمة شاملة وعميقة في منظومتها السياسية والاجتماعية.

ولفتت زاخاروفا: «أعتقد أن الأمر لا يتعلق هنا بالرئيس ترامب شخصياً، بل بالنظام الأمريكي ككل».. «المسألة ليست في وجود رئيس استثنائي من جهة، ونظام مستقر لا يقبله، من جهة أخرى، بل في النظام السياسي - الاجتماعي المضطرب في الولايات المتحدة، وباتت تتصارع مع بعضها جميع الأسس التي كان يستند إليها المجتمع الأمريكي في تطوره حتى السنوات الأخيرة».

وضربت زاخاروفا مثالاً على ذلك، التغيرات التي طرأت على حرية الرأي والتعبير وحرية الصحافة في الولايات المتحدة.

وقالت: «سمعنا سابقا أن حرية الرأي والتعبير هي أحد أسس المجتمع الأمريكي، لكن تشكلت الآن حالة مختلفة تماماً، إذ نشهد اليوم تقييداً لحرية التعبير، بما في ذلك في المجال الرقمي ووسم أي شخص يعبر عن موقف مختلف بالخيانة، إضافة إلى الحملات المعلوماتية القائمة على البروباغاندا، ونشر الأخبار الزائفة».