_
برلين تشكو «سوء الاتصال» الأوروبي الأمريكي

برلين تشكو «سوء الاتصال» الأوروبي الأمريكي

عبر وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، عن أسفه من تغير سياسة الاتصال الموجودة بين الولايات المتحدة والدول الأوروبية.

وقال ماس في حديثه لوكالة DPA الألمانية الذي تم نشره، أمس الأحد: «إننا نسمع عن بعض القرارات (الأمريكية) من تويتر».

وأضاف: «يتكون لدي أحياناً انطباع أن الولايات المتحدة هي أيضا تعرف عن قرارات البيت الأبيض من تويتر. وهذا ما يغير شكل التعاون».

وأشار إلى أن واشنطن كانت سابقاً تجري مشاورات مع شركائها الأوروبيين حول المسائل الهامة، مذكراً بأن «القرارات فيما مضى تم اتخاذها بالتنسيق الوثيق على كافة المستويات».

وفي الوقت ذاته نوه الوزير الألماني بأن العلاقات بين أوروبا والولايات المتحدة تمر بتغيرات هيكلية تفرض على ألمانيا والدول الأوروبية الأخرى أخذها بعين الاعتبار.

وكتب على صفحته في تويتر: «يرى الكثيرون أن فترة رئاسة ترامب (الرئيس الأمريكي الحالي) يمكن تجاوزها، وستعود الأمور بعده إلى ما كانت عليه قبله. واعتبر هذا الموقف خاطئاً».