_
بيان من ممثلي منصة موسكو في هيئة التفاوض السورية

بيان من ممثلي منصة موسكو في هيئة التفاوض السورية

صدر منذ بضع ساعات بيان موقَّع باسم هيئة التفاوض حول موقف الهيئة من الاتفاق الروسي التركي الأخير، وفيما يلي نبيّن موقفنا من هذا البيان:

أولاً: كالعادة جرى إصدار البيان رغم عدم موافقة ممثلي ثلاث كتل من أصل ست كتل ضمن الهيئة، هي: منصة موسكو، منصة القاهرة، والمستقلون.
ثانياً: اعتمد البيان على ازدواجية الموقف من الاتفاق بين التأييد الشكلي الصوري والنسف الفعلي له عبر الهجوم الدائم الذي يصبه على كامل مسار أستانا وعلى رعاة هذا المسار بمن فيهم الراعي التركي وإن بشكل غير مباشر.
إن المجموعة المتنفّذة ضمن الهيئة تثبت بشكل يومي سعيها لفرض سياستها القريبة من قسم من الغرب على بقية مكونات الهيئة .
إن هذه المجموعة ذات المواقف المتماشية حد التطابق مع جزء من القوى الغربية تقف مع متشددي النظام وتتكافل معهم في كل موقف معاد لروسيا ولمسار أستانا وسوتشي ولكل ما من شأنه تيسير الوصول للحل السياسي للأزمة السورية
نحن ممثلي منصة موسكو ضمن هيئة التفاوض ،نعلن براءتنا من هذا البيان وإذ نعلن ترحيبنا بالاتفاق الروسي التركي ونرى في الهجوم الصهيوني الغادر تعبيرا عن مقدار الهلع الذي أصاب الصهاينة جراء الاتفاق فإننا نؤكد إننا لن نوفر جهدا لتحرير هيئة التفاوض من تسلط بعض المتنفذين الذين فرضتهم ظروف وأوضاع انتهت إلى غير رجعة لكي تتولى هيئة التفاوض مهمتها الحقيقية وهي العمل الصادق لتنفيذ 2254

دمشق 18/9/2018
ممثلو منصة موسكو في هيئة التفاوض السورية
د.يوسف سلمان
علاء الدين عرفات
سامي بيتنجانه
مهند دليقان

آخر تعديل على الأربعاء, 19 أيلول/سبتمبر 2018 21:14