_
موسكو: أطراف تملك تكنولوجيا متطورة متورطة في هجمات حميميم

موسكو: أطراف تملك تكنولوجيا متطورة متورطة في هجمات حميميم

أكدت وزارة الدفاع الروسية أن نتائج تحليل طائرات مسيرة مفخخة استخدمها المسلحون لمهاجمة قاعدة حميميم الروسية في سورية تدل على تورط أطراف تملك التكنولوجيا المتطورة في الاعتداءات.

وأشار المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية اللواء إيغور كوناشينكوف، في مؤتمر صحفي عقده في قاعدة حميميم بريف محافظة اللاذقية أمس الخميس، إلى زيادة عدد محاولات المسلحين لمهاجمة حميميم باستخدام طائرات مسيرة محملة بالمتفجرات خلال الشهر الماضي، حيث دمرت الدفاعات الجوية الموجودة في القاعدة 45 طائرة من هذا النوع في الفترة المذكورة.

وأضاف كوناشينكوف أن خبراء عسكريين روس خلصوا، بعد تحليلهم لتركيبة الطائرات المسيرة التي اعترضتها أو دمرتها الدفاعات الجوية عند اقترابها من حميميم، إلى أن تجميعها لا يمكن دون امتلاك المعرفة اللازمة والتكنولوجيا.

وشدد كوناشينكوف على أن تلك الطائرات المسيرة المحلية الصنع صممت باستخدام التكنولوجيا العسكرية المتطورة، إذ أنها مزودة بالأنظمة الحديثة للملاحة والإدارة وإلقاء المتفجرات، مشيراً إلى أن تجميعها يتم بناء على تعليمات فنية دقيقة وضعها متخصصون، واستخدامها يتم أيضاً وفقاً لتوجيهات مناسبة.