_
د.جميل: قضية اللاجئين قضية إنسانية ما فوق سياسية
رئيس منصة موسكو للمعارضة السورية، وأمين مجلس حزب الإرادة الشعبية، د.قدري جميل

د.جميل: قضية اللاجئين قضية إنسانية ما فوق سياسية

أكد رئيس منصة موسكو للمعارضة السورية، وأمين مجلس حزب الإرادة الشعبية، د.قدري جميل، أن قضية اللاجئين السوريين هي قضية إنسانية ما فوق سياسية يجب ألا يتم تجييرها لخدمة المصالح والشعارات السياسية، وينبغي أن تخضع جميع الاعتبارات السياسية لمصلحة تخفيف معاناة السوريين.

وفي حوارٍ مع شبكة BBC العربية، اليوم الأربعاء 15-8-2018، شدّد جميل على أن معاناة اللاجئين السوريين لا ينبغي أن تكون ورقة للضغط والمناورات والأخذ والرد، لأن هذا لا يجوز وهو ضد مصالح الشعب السوري.

وفي ردّه على المزاعم الغربية بـ«قرب منصة موسكو من النظام السوري»، قال جميل: «نحن كمعارضة وطنية خلقنا سلوكاً جديداً عندما قلنا: لا للتدخل الخارجي، في وقتٍ كان مقياس المعارضة فيه هو درجة التأييد للتدخل العسكري الخارجي قياساً على العراق وليبيا، حيث سجلنا موقفاً جديداً وهاماً في هذا الاتجاه، لكن من قال إننا لو كنا ضد التدخل الخارجي فإننا مع النظام؟ نحن مع الدولة والشعب والبلد، هذه النقطة الأولى. أما النقطة الثانية، فهي أننا كنا ضد رفع السلاح منذ اللحظة الأولى وقد صدق توقعنا، ووصلنا إلى زمن - بعد سبع سنوات ومئات الآلاف من الضحايا- اقتنع فيه الجميع بأن رفع السلاح كان خطأ».

آخر تعديل على الأربعاء, 15 آب/أغسطس 2018 15:26