_
البنتاغون يعيد التفكير بوجود قواته في بولندا

البنتاغون يعيد التفكير بوجود قواته في بولندا

تعتزم وزارة الحرب الأمريكية «البنتاغون» قريباً تقييم جدوى نشر قوات أمريكية بشكل دائمة في بولندا من أجل مواجهة «العدوان الروسي».

وذكر موقع «ميليتري» الأمريكي، المتخصص في الشؤون العسكرية، أن مجلس الشيوخ الأمريكي، وافق الأسبوع الماضي، على إجراء «البنتاغون» لدراسة حول تقييم جدوى انتشار القوات الأمريكية بشكل دائم في بولندا، ودراسة التداعيات السياسية لمثل هذه الخطوة.

وجرى النقاش في مجلس الشيوخ، الخميس الماضي، خلال مناقشة ميزانية وزارة الدفاع لعام 2019، حسب المصدر ذاته.

وأفاد الموقع الأمريكي أن «البنتاغون مدعو على وجه التحديد للمراجعة ما إذا كان اللواء القتالي المعين بشكل دائم سيكون فعالاً، وهل يمكن لروسيا أن ترد على مثل هذه الخطوة».

ويتكون اللواء عادة من ثلاث إلى خمس كتائب تضم حوالي 1500 إلى 4000 جندي.

وتستضيف بولندا حالياً عناصر من القوات الأمريكية، وقوات حلف شمال الأطلسي «ناتو»، التي تتناوب بين بولندا ودول البلطيق الثلاث في لاتفيا وليتوانيا وإستونيا.

وكشف موقع «ميليتري» أنه توجد في بولندا، قوات جوية أمريكية، تتألف من مجموعة صغيرة من الطيارين يتم نشرهم في وقت واحد لتسهيل عمليات الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي (ناتو) في البلاد.