_
موسكو: واشنطن وكييف تحاولان تدمير «مينسك»

موسكو: واشنطن وكييف تحاولان تدمير «مينسك»

أكد وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن خطة أوكرانيا والولايات المتحدة حول إرسال قوات حفظ سلام دولية إلى منطقة النزاع في دونباس، تدمر تطبيق اتفاقات مينسك.

وقال لافروف، في تصريحات صحفية أدلى بها مساء أمس الاثنين، عقب انتهاء الاجتماع: «بحثنا موضوع إرسال قوات حفظ السلام الأممية، وموقف الجانب الروسي حوله واضح جداً ومسجل في مقترح عرضناه على مجلس الأمن الدولي في سبتمبر العام الماضي ويهدف لضمان حماية الأمم المتحدة للمراقبين العاملين عبر قناة منظمة الأمن والتعاون في أوروبا».

وأضاف وزير الخارجية الروسي في هذا السياق: «أوضحنا أن الأفكار، التي يتقدم بها الزملاء الأوكرانيون والمسؤولون الأمريكيون، تنص على تحويل البعثة إلى سلطة عسكرية سياسية من شأنها أن تسيطر على كامل أراضي جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين المعلنتين من طرف واحد وأن تقرر بنفسها من سيتم انتخابه وكيف سيجري ذلك، وأكدنا أن هذا المقترح يدمر بشكل كامل اتفاقات مينسك».

كما ذكر لافروف أن المشاركين في اجتماع رباعية نورماندي أكدوا على «أولوية حل المشاكل الإنسانية وتركيز الاهتمام على قضية التفاوض حول ظروف تحرير الأسرى المحتجزين»، لافتاً إلى أن هذا الموضوع تمت مناقشته خلال المكالمة الهاتفية الأخيرة بين الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، والرئيس الأوكراني، بيترو بوروشينكو.