_
خط زمني: تسلسل الأحداث منذ مزاعم الهجوم الكيميائي

خط زمني: تسلسل الأحداث منذ مزاعم الهجوم الكيميائي

منذ مزاعم استخدام السلاح الكيمائي في مدينة دوما السورية يوم السبت الماضي 7/4/2018، شهد العالم تصاعداً كبيراً في حدة التصريحات الغربية التي وصلت ذروتها في الإعلان عن ضربة عسكرية مباشرة ضد سورية، وقد شهدت هذه التصريحات تحولاً نوعياً اليوم تجلى بتخفيض حدتها على نحوٍ واضح. فكيف سارت الأحداث منذ يوم السبت الماضي؟

السبت 7/4/2018

«الخوذ البيضاء» و«الجمعية الطبية السورية الأمريكية» تزعمان في بيانٍ مشترك أن 49 شخصاً قتلوا جراء استخدام القوات السورية سلاحاً كيميائياً في مدينة دوما بالغوطة الشرقية لدمشق.

الخارجية الأمريكية تدين، على لسان المتحدثة باسمها هيثر نويرت، بشدة «الهجوم الكيميائي»، مشددة على ضرورة محاسبة الحكومة السورية وداعميها إذا ثبتت هذه التقارير، وأن هذا الحادث يتطلب رداً فورياً من قبل المجتمع الدولي، وتتحمّل روسيا جزءاً من المسؤولية عنه.

الخارجية البريطانية تعرب عن قلقها إزاء تقارير عن استخدام الكيميائي في دوما، مطالبة بإجراء تحقيق عاجل في الحادث، ومشددة على ضرورة «ألا تبقى الأسرة الدولية مكتوفة الأيدي أمامه».

الخارجية الروسية تنفي بشدة المزاعم عن استخدام الأسلحة الكيميائية في دوما، محذرةً من العواقب الوخيمة لأي تدخل خارجي عسكري في سورية استناداً إلى أنباء مفبركة.

 

الأحد 8/4/2018

السعودية تدعو المجتمع الدولي إلى التدخل «لحماية المدنيين السوريين»، بينما طالبت قطر بـ«إجراء تحقيق دولي في الموضوع ومحاسبة مجرمي الحرب».

◄الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يلمح إلى تحمل روسيا وإيران المسؤولية عن «الهجوم»، مهدداً المسؤولين بأن «الثمن سيكون باهظاً».

الخارجية الإيرانية تنفي المزاعم عن الهجوم الكيميائي، وتقول أنها «غير منطقية وغير متوافقة مع الحقائق على الأرض».

مصدر في الخارجية السورية ينفي المزاعم عن استخدام الكيميائي في دوما.

◄وزير الخارجية الفرنسية جان إيف لودريان يدعو إلى اجتماع مجلس الأمن الدولي بشأن الهجوم المزعوم في أسرع وقت ممكن.

الاتحاد الأوروبي يتهم الحكومة السورية بالوقوف وراء استخدام الكيميائي في دوما، داعياً المجتمع الدولي للرد على الحادث في أسرع وقت.

 

الإثنين 9/4/2018

طائرات صهيونية معادية تقصف مطار التيفور العسكري في ريف دمشق.

ترامب وماكرون يتفقان على تنسيق «رد مشترك» على «الهجوم الكيميائي».

ترامب يجتمع مع جنرالاته لبحث هجوم جديد على سورية.

لافروف: ما يجري هدفه القيام بـحملة شاملة تستهدف الحكومة السورية وموسكو وإيران. ولدينا التزامات مع دمشق في حال تنفيذ ضربة عسكرية أمريكية على سورية.

بوتين وأردوغان يبحثان هاتفياً التطورات في سورية.

◄ مركز المصالحة الروسي: أطباء من دوما نفوا وصول مصابين بالكيميائي إلى المراكز الطبية.

◄وزير الحرب الأمريكي، جيمس ماتيس: الولايات المتحدة لا تستبعد تنفيذ عمليات عسكرية ضد قوات الجيش السوري رداً على «الهجوم الكيميائي».

ترامب: سنتخذ قراراً حاسماً بشأن سورية خلال 24 أو 48 ساعة القادمة.

◄مركز المصالحة الروسي: خبراؤنا أثبتوا غياب أي آثار لاستخدام سلاح كيميائي في دوما.

مجلس الأمن الدولي يعقد جلستان طارئتان، الأولى بطلب روسي، والثانية بطلب من الدول الغربية.

المندوبة الأمريكية في مجلس الأمن: سنرد على «هجوم دوما الكيميائي» أيا كان موقف مجلس الأمن.

المندوب الروسي في مجلس الأمن: الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا تتبع نهجاً عدوانياً ضد روسيا وسورية، ووقاحتها تتجاوز نبرة الحرب الباردة

المندوب الروسي: روسيا تدعو إلى التحقيق في هذه الملابسات الغامضة بشكل نزيه وموضوعي وغير منحاز، دون تجاهل مبدأ قرينة البراءة.

ترامب: سنتخذ قراراً بشأن الرد على هجوم دوما الكيميائي الليلة وسيكون قوياً.

مسؤولون أمريكيون: واشنطن تدرس رداً عسكرياً جماعياً في سورية.

 

الثلاثاء 10/4/2018

◄نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف: نأمل بألا تصل الأمور في سورية إلى مواجهة عسكرية مباشرة مع واشنطن.

المندوب الروسي في مجلس الأمن: حذرنا الجانب الأمريكي من العواقب الوخيمة جداً المحتملة لإمكانية استخدامهم السلاح ضد سورية.

ترامب يلغي جولته إلى أمريكا اللاتينية من أجل متابعة تطورات الشأن السوري.

◄ رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي تنسق مع ترامب وماكرون لرد مشترك.

البيت الأبيض: الولايات المتحدة لا تستبعد مشاركة عدة دول في الرد على سورية.

فيتو من القوى الغربية ضد مشروعي قرار روسيين في مجلس الأمن، وفيتو روسي ضد مشروع قرار أمريكي حول سورية.

مصدر عسكري روسي: لدينا ما نرد به على الأمريكيين في المتوسط إذا لزم الأمر.

ماي لترامب: بريطانيا بحاجة إلى مزيد من الأدلة قبل الانضمام إلى الضربة العسكرية ضد سورية.

 

الأربعاء 11/4/2018

سفير روسيا بلبنان: سنسقط الصواريخ الأمريكية وسنرد على مراكز إطلاقها.

الخارجية السورية: التصعيد الأمريكي أرعن.

ترامب على تويتر: تتوعد روسيا بإسقاط أي صواريخ سنطلقها على سورية. يا روسيا، استعدي لأنها قادمة، وهي جميلة وجديدة و«ذكية»

المبعوث الروسي الخاص إلى سورية ألكسندر لافرنتييف يبحث مع طهران التهديدات الغربية.

الكرملين يرد على ترامب: ندعم الجهود الجدية ولا نود الانخراط في دبلوماسية تويتر

البيت الأبيض: لم نتخذ قراراً نهائياً بعد حول سورية وجميع الخيارات على الطاولة

موسكو تحذر من مغبة المماطلة في بدء تحقيق منظمة «حظر الأسلحة الكيميائية» في دوما السورية

◄ المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز تلمح خلال مؤتمر صحفي أن الولايات المتحدة لا تستبعد احتمال توجيه ضربة للقوات الروسية في سورية.

 

الخميس 12/4/2018

البيت الأبيض: نعتقد أن الروس قدموا أنفسهم للعب دور الشرير ونأمل في أن يتغير هذا الوضع

الكرملين: موسكو وواشنطن على اتصال مستمر لتجنب الصدام في سورية.

رئيس لجنة الدفاع في مجلس النواب الروسي، فلاديمير شامانوف، يستبعد شن الولايات المتحدة أي هجوم عسكري على سورية.

ترامب: لم أحدد مسبقاً متى ستُنفذ الضربة ضد سورية، قد تكون في القريب العاجل، أو قد لا تكون قريبة على الإطلاق. في كل الحالات أنجزت أمريكا في ظل إدارتي عملاً عظيماً في تخليص المنطقة من داعش.. أين الشكر لأمريكا؟

زاخاروفا لترامب: لم ينته الجميع بعد من شكركم على ما فعلتموه بالعراق!

ماكرون: سنتخذ قرار الضربة «في الوقت المناسب»

المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل: بلادنا لن تشارك في أية ضربة على سورية، ويجب النظر في جميع أنواع الإجراءات بخصوص الوضع في سورية.

◄الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرغ يدعو السلطات السورية إلى تأمين وصول المراقبين الدوليين إلى موقع الهجوم الكيميائي المزعوم بالغوطة الشرقية.

◄ أكد وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس أن واشنطن أثناء دراستها لمسألة توجيه ضربة عسكرية إلى سورية، تتطلع لتجنب أي تصعيد قد يخرج عن السيطرة.

قدري جميل: توجيه ضربة أميركية لسورية سيؤخر العملية السياسية ويهدد وحدة وسيادة سورية.

ألمانيا وإيطاليا لن تشاركا في أي عمل عسكري ضد سورية

الحكومة السورية تحمل الأطراف الغربية مسؤولية أي تأخير لوصول فريق منظمة حظر الأسلحة الكيميائية

واشنطن تدعي حصلوها على عينات دم وبول لضحايا «هجوم دوما» تؤكد إصابتهم بالكيميائي

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا يعرب عن أمله بامتناع الولايات المتحدة وحلفائها عن القيام بخطوات أحادية الجانب في سورية

◄ مسؤولان أمريكيان يدعيان في حديث لقناة MSNBC أن عينات دم وبول لضحايا الهجوم الكيميائي المزعوم في مدينة دوما السورية حصلت عليها واشنطن تؤكد إصابتهم بالكلور ومادة مشلة للأعصاب.

آخر تعديل على الجمعة, 13 نيسان/أبريل 2018 02:47