_
تجدد التوتر في الجزيرة القبرصية

تجدد التوتر في الجزيرة القبرصية

أعربت الأمم المتحدة عن أسفها لتجدد التوتر المتزايد بسبب الأنشطة أحادية الجانب لقبرص الرومية للتنقيب عن الهيدروكربون (النفط والغاز) شرقي البحر المتوسط، مطالبة كافة الأطراف بخفض التوتر.

جاء ذلك في بيان صدر، أمس الثلاثاء، عن فرحان حق أحد متحدثي أمين عام الأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، رداً على سؤال في هذا الشأن.

وقال البيان إن «الأمين العام يعرب عن أسفه لزيادة التوتر ثانية بسبب التنقيب عن الهيدركربون، ويجدد ماطلبته كافة الأطراف المعنية ببذل كل ما في وسعها لخفض هذا التوتر».

وتابع موضحاً أن غوتيريش «شدد على أن أزمة الجزيرة القبرصية، والمشكلة الناجمة عن أنشطة الهيدركربون، ستحل بشكل قاطع، وأن الطريق سيكون ممهدًا أمام حلول من شأنها تحقيق التعاون والمصلحة المتبادلة».

آخر تعديل على الأربعاء, 14 شباط/فبراير 2018 09:34